المحتوى الرئيسى

بدء تظلمات الثانوية الاثنين.. وأزمه بين الوزارة والشركات للإخلال ببنود إعلان النتائج

07/17 15:23

تبدأ وزارة التربية والتعليم فتح باب التظلمات من نتائج الثانوية العامة صباح الإثنين عن طريق ملىء استمارة على الموقع الإلكترونى للوزارة يوضح الطالب فيها أسباب تظلمه من النتيجة على أن يستمر قبول التظلمات لمدة شهر تقوم الوزارة خلالها بتحديد موعد لتوجه الطالب إلى الكنترول للإطلاع على نسخة من ورقة إجابته بصحبة ولى أمره.

مصدر مسئول  بالوزارة أعلن عن فتح   حسابا بنكيا تحت بند " مشروع تطوير الخدمات التعليمية بالوزارة " فى البنك الأهلي وبنك مصر ، يسدد الطالب المتظلم من النتيجة 100 المبلغ المقرر للتظلم من كل مادة  ، مؤكدا على ان هذة الاجراءات الميكنية تقررها الوزارة لاول مرة ، ولكن تصحيح الدرجات ومراجعة المواد المتظلم منها ستتم يدويا.

من جهة اخرى كشف مصدر مسؤل بوزارة التربية والتعليم أن  هناك خلافات نشبيت بين الشركات والمواقع الإخبارية التى كانت لها حق بث إعلان نتيجة الثانوية العامة وذلك بعد أن تم إكتشاف بعض الأخطاء فى نتائج الطلاب  بكنترول" ب" أسيوط .

وأكد المصدر إنه تم تسريب النتيجة لعدد من المواقع التى ليس من حقها بث النتيجة أدت إلى وجود خلافات قوية بين المواقع التى كان لها حق البث وأن هذه المواقع سوف تقوم برفع قضايا على وزارة التربية والتعليم.
واشار إلى أن المواقع التى كان لها حق البث قامت بإرسال مذكرة للدكتور أحمد جمال الدين موسى وزير التربية والتعليم لمعرفة كيف تم بث النتيجة على عدد من المواقع التى ليس لديها حق البث بالإضافة إلى الخطأ الذى تم فى إرسال الكنترول "ب" اسيوط النتيجة  خاطئة.
 من جانبه قال  محمود ندا " مدير عام الادارة العامة للامتحانات " ان مشكلة كنترول اسيوط تكمن فى وجود خطأ فى نتيجة احد الطلاب بالمرحلة الاولى عند تحميل اسطوانه النتيجة وتسليمها للشركات ومواقع النت التى وقع عليها حق اعلان نتيجة الثانوية العامة ، مشيرا الى انه بمجرد شكوى الطالب من وجود خطأ فى مجموع درجاته والتى تم بثها على مواقع النت ، تم رفع مذكرة عاجلة الى الوزير احمد جمال الدين موسى والمطالبة باجراء تحقيق فورى مع الموظف المسئول عن ذلك ، فضلا عن انه تم تصويب هذا الخطأ فور علم الادارة به ، وتم بث التصحيح على الموقع الالكترونى الخاص بالوزارة الساعة الرابعة فجرا.. لافتا الى انه مازال  التحقيق  جاريا من قبل الشئون القانونية بالوزارة مع مسئولى كنترول اسيوط ، لاتخاذ الاجراءات اللازمة .
ونفى الدكتور احمد طوبال " المستشار الفنى لوزير التربية والتعليم " حدوث اى خلاف نشب بين الشركات والمواقع التى وقع عليها حق بث نتيجة الثانوية العامة ، مشيرا الى ان الوزارة والشركات التزمت بالعقود الموقعة بين الطرفين لاعلان النتائج ، مشيرا الى ان هذا الكلام عار تماما من الصحة .

تبدأ وزارة التربية والتعليم فتح باب التظلمات من نتائج الثانوية العامة صباح اليوم الإثنين إلكترونيا عن طريق ملىء استمارة على الموقع الإلكترونى للوزارة يوضح الطالب فيها أسباب تظلمه من النتيجة على أن يستمر قبول التظلمات لمدة شهر تقوم الوزارة خلالها بتحديد موعد لتوجه الطالب إلى الكنترول للإطلاع على نسخة من ورقة إجابته بصحبة ولى أمره.

 

مصدر مسئول  بالوزارة أعلن عن فتح   حسابا بنكيا تحت بند " مشروع تطوير الخدمات التعليمية بالوزارة " فى البنك الاهلى وبنك مصر ، يسدد الطالب المتظلم من النتيجة 100 المبلغ المقرر للتظلم من كل مادة  ، مؤكدا على ان هذة الاجراءات الميكنية تقررها الوزارة لاول مرة ، ولكن تصحيح الدرجات ومراجعة المواد المتظلم منها ستتم يدويا.

 

من جهة اخرى كشف مصدر مسؤل بوزارة التربية والتعليم أن  هناك خلافات نشبيت بين الشركات والمواقع الإخبارية التى كانت لها حق بث إعلان نتيجة الثانوية العامة وذلك بعد أن تم إكتشاف بعض الأخطاء فى نتائج الطلاب  بكنترول" ب" أسيوط .

وأكد المصدر إنه تم تسريب النتيجة لعدد من المواقع التى ليس من حقها بث النتيجة أدت إلى وجود خلافات قوية بين المواقع التى كان لها حق البث وأن هذه المواقع سوف تقوم برفع قضايا على وزارة التربية والتعليم.

واشار إلى أن المواقع التى كان لها حق البث قامت بإرسال مذكرة للدكتور أحمد جمال الدين موسى وزير التربية والتعليم لمعرفة كيف تم بث النتيجة على عدد من المواقع التى ليس لديها حق البث بالإضافة إلى الخطأ الذى تم فى إرسال الكنترول "ب" اسيوط النتيجة  خاطئة.

 من جانبه قال  محمود ندا " مدير عام الادارة العامة للامتحانات " ان مشكلة كنترول اسيوط تكمن فى وجود خطأ فى نتيجة احد الطلاب بالمرحلة الاولى عند تحميل اسطوانه النتيجة وتسليمها للشركات ومواقع النت التى وقع عليها حق اعلان نتيجة الثانوية العامة ، مشيرا الى انه بمجرد شكوى الطالب من وجود خطأ فى مجموع درجاته والتى تم بثها على مواقع النت ، تم رفع مذكرة عاجلة الى الوزير احمد جمال الدين موسى والمطالبة باجراء تحقيق فورى مع الموظف المسئول عن ذلك ، فضلا عن انه تم تصويب هذا الخطأ فور علم الادارة به ، وتم بث التصحيح على الموقع الالكترونى الخاص بالوزارة الساعة اربعة فجرا.. لافتا الى انه مازال  التحقيق  جاريا من قبل الشئون القانونية بالوزارة مع مسئولى كنترول اسيوط ، لاتخاذ الاجراءات اللازمة . 

ونفى الدكتور احمد طوبال " المستشار الفنى لوزير التربية والتعليم " حدوث اى خلاف نشب بين الشركات والمواقع التى وقع عليها حق بث نتيجة الثانوية العامة ، مشيرا الى ان الوزارة والشركات التزمت بالعقود الموقعة بين الطرفين لاعلان النتائج ، مشيرا الى ان هذا الكلام عار تماما من الصحة .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل