المحتوى الرئيسى

رئيس حزب الحرية والعدالة يتهم أمن الدولة بإفساد الحياة السياسية

07/17 01:12

أكد الدكتور محمد مرسي رئيس حزب الحرية والعدالة‏,‏ أن شرعية القوات المسلحة هي شرعية مؤقتة برضا الشعب المصري‏,‏ مؤكدا أن نتائج التعديلات الدستورية رسمت خارطة طريق لإقامة الشرعية الدستورية القائمة علي عناصر ثلاثة‏,‏

هي البرلمان المنتخب عبر انتخابات نزيهة, ولجنة تأسيسية لإعداد دستور جديد, وانتخابات رئاسية, منوها إلي أن محاولات الالتفاف علي ارادة الشعب لن تنجح في تغيير أسلوب المرحلة الانتقالية.

واتهم رئيس حزب الحرية والعدالة جهاز مباحث أمن الدولة بإفساد الحياة السياسية وانتهاك الحياة الخاصة للمواطنين, وأن جهاز أمن الدولة هو الذي قام بتدبير حادث التفجير الذي استهدف كنيسة القديسين بالإسكندرية مطلع العام الحالي, من أجل اشعال فتيل الفتنة الطائفية وإيجاد حالة من التوتر لدي المجتمع المصري, وصرف أذهان المواطنين عن نتائج انتخابات مجلسي الشعب والشوري الماضية والتي كانت مسرحية من التزوير, مؤكدا ضرورة ملاحقة ضباط أمن الدولة بتهمة التعذيب التي لا تسقط بالتقادم.

وأضاف د. محمد مرسي أن فلول النظام السابق والبلطجية الذين صنعهم جهاز أمن الدولة وأصحاب رءوس الأموال الفاسدة وأعداء الوطن في الخارج, تمثل خمسة تحديات مهمة تواجه الثورة المصرية, مؤكدا ضرورة الحفاظ علي حيوية الثورة والتكاتف من أجل تحقيق أهداف الثورة من خلال العمل علي الاستقرار والبدء في بناء نظام جديد واحداث تنمية اقتصادية وبشرية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل