المحتوى الرئيسى

أحمد عكاشة: السلطة إدمان إذا كانت بدون مساءلة

07/17 09:10

أكد الدكتور أحمد عكاشة أستاذ الطب النفسى بجامعة عين شمس ورئيس الجمعية المصرية للطب النفسى - فى لقاء خاص مع برنامج الميدان الذى تقدمه الإعلامية جيهان منصور- أن الاكتئاب يزيد لدى أى شعب إذا كان هناك فقر وبطالة وكبت حرية، لكن ثورة 25 يناير وهى ثورة الكرامة المتميزة المتفردة والتى قام بها المصريون والمثقفون والشباب أزالت الاكتئاب وأعطت المصريين الأمل، لأنه أصبح هناك هدف عام فى سبيل مصر وتوحد الشعب على هدف وطنى واحد، لكن بعد ذلك تباطؤ الإجراءات الثورية أحدث نوعاً من (عسر المزاج) لدى المصريين فضلاً عن الانفلات الأمنى الذى اخل بالصحة النفسية للمصريين، لأن الأمن هو سبب رئيسى للصحة النفسية.

كما أشار عكاشة إلى أن الثورة أيضاً جعلت المصريين كافة يتحدثون فى السياسة وهذا وعى سياسى لكنها جعلتهم أيضا لا يشاهدون أفلاما أو سينما ولا أغانى وهو ما جعل حالة القلق تتزايد، لكنها فى رأيى مسألة ومرحلة انتقالية.

وفى سؤال عن مرض السلطة لدى المسئولين أجاب عكاشة: أن السلطة لا تكون مرضاً نفسياً إذا كان هناك مساءلة، وإذا لم يكن هناك حساب للمسئول وطالت مدة جلوسه فى منصبه على الكرسى يحدث لديه ما يسمى فى علم النفس بمتلازمة الغطرسة، لأن المسئول الذى يجلس على الكرسى مدة طويلة يحدث لديه توحد مع الكرسى، ولكن كل دساتير العالم والقوانين العادلة تشير إلى أنه يجب ألا يجلس المسئول على الكرسى أكثر من 3 أو 4 سنوات، طول مدة السلطة تغير من شخصية الحاكم فى أى مكان فى العالم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل