المحتوى الرئيسى

الحضري: لم أعتاد الهروب من الأندية

07/17 12:52

أكد عصام الحضري حارس مرمى المريخ السوداني والمنتخب المصري أن موقف عودته إلى القاهرة قد تم تفسيره بشكل خاطيء ووسائل الإعلام هي التي أشعلت فتيل الأزمة بينه وبين نادي المريخ وجماهيره.



وجاء نص خطاب الإعتذار الذي تقدم به الحضري للنادي الأحمر ولجماهيره ولرئيسه جمال الوالي كما ذكر اللاعب موقعه الرسمي كالأتي:


 

"بداية احب ان أعتذر للدكتور جمال الوالى و مجلس إدارة نادى المريخ و الجمهور على موقفي وعودتي إلى القاهرة ولكنى أحب أن أوضح أننى منذ أكثر من شهر وأنا أعيد وأكرر وأردد أن بطولة سيكافا ستكون آخر مشوارى مع المريخ و لم يكن سفرى مفاجأة لأى من أفراد النادى".



وأضاف الحضري قائلاً: "اعتذر اذا كان تم فهم موقفى انه إهانة لنادى المريخ فهذا لم يكن الهدف لقد بذلت مع الفريق مجهودا كبيرا منذ بداية إنضمامى اليه فى يناير الماضى و تركت اسرتى وأولادى فى ظروف الثورة العصيبة والغياب الأمنى واستمريت مع الفريق فى معسكره و سافرت معه و إذا لم اكن احترم كيان المريخ كنت بقيت مع اسرتى وقتها على اقل تقدير".



وتابع الحضري قائلاً: "اعطى الفريق طوال تواجدي معه بكل أمانة واستمر الفريق على قمة الدورى طوال الدور الأول و بذلت اقصى طاقه لى بطولة سيكافا كما شهد الجميع و هذا ابلغ دليل يعطيه اى لاعب يؤكد على إحترامه للفريق و جماهيره دون الحاجة الى حديث".



وأكد الحضري في تصريحاته أنه يكن كل الإحترام والتقدير للدكتور جمال الوالي لدوره الكبير معه في انهاء أزمة الغرامة التي فرضها الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" عليه لصالح النادي الأهلي.



وإختتم الحضري تصريحاته متمنياً أن تتفهم الجماهير أنه حاول منذ شهرين أن يجد إستجابه لحل مشاكله في النادى ولكنه لم يجد جدوى فأعلن ان بطولة سيكافا ستكون محطته الأخيرة مع الفريق السوداني.


أهم أخبار مصر

Comments

عاجل