المحتوى الرئيسى

أساتذة جامعة الأزهر يطالبون بتطهير النادي

07/17 09:38

كتب- أسامة عبد السلام:

طالب أعضاء نادي هيئة التدريس بجامعة الأزهر المجلس الأعلى للقوات المسلحة بتطهير النادي من بقايا النظام البائد؛ حيث قام مجلس إدارة النادي بإجراء انتخابات التجديد الثلثي في سرية وتكتُّم لمصادرة الحريات وانتهاج سياسة الدكتاتورية والفساد والالتفاف على إرادة الشعب التي كان ينتهجها النظام البائد.

 

وأوضحوا- في بيان وصل (إخوان أون لاين)- أن إدارة النادي دأبت على مخالفة القانون والافتئات عليه بعدم تنقية جداول العضوية واتباع مجموعة من الإجراءات الهزلية لإجراء  انتخابات لا تراعَى فيها أدنى صور النزاهة والشفافية؛ حيث يقوم المجلس باستغلال أسماء المتوفين واستدعاء المفصولين من الجامعة والذين سقطت عنهم عضوية النادي منذ أكثر من 20 عامًا للإدلاء بأصواتهم في كل انتخابات، من خلال إرسال خطابات لهم.

 

وأشاروا إلى أنه منذ شهور قليلة ماضية تم رفع دعاوى قضائية من بعض أعضاء النادي على أعضاء مجلس الإدارة؛ لتمكينهم من الاطِّلاع على كشوف العضوية أو اللائحة الداخلية، لكن دون جدوى، إلا أن إدارة النادي التي تعد من فلول النظام البائد والمدعومة من لجنة السياسات بالحزب الوطني المنحل تصرُّ على استمرار حالة الفوضى بالنادي وعدم الإعلان بنزاهة عن الانتخابات القادمة.

 

وأضافوا: كان من الأحرى بإدارة النادي إن كانت تجسِّد النزاهة والشرف أن تقدم استقالة جماعية، وتعطي كامل الحق لأعضاء النادي في اختيار من يمثلهم بحرية تامة مع بداية عهد جديد من الحرية والنزاهة التي يحلم بها المصريون وأعضاء نادي هيئة التدريس بالجامعة، لكنها لجأت إلى بعض الإجراءات البائدة التي تدلل على أنها ما زالت تعيش في عصور الظلام عصور ما قبل ثورة 25 يناير المباركة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل