المحتوى الرئيسى

العرابي يتعهد بحلِّ أزمة المصريين في ليبيا

07/16 21:33

كتبت- هبة مصطفى:

التقى محمد العرابي، وزير الخارجية، بعد ظهر اليوم وفدًا من أهالي المصريين المحتجزين في ليبيا، مبديًا لهم استعداده التام للسفر إلى ليبيا إذا لم يتم حل الأزمة قريبًا للقاء المسئولين هناك لإنهاء الأزمة.

 

وأكد المستشار عمر رشدي، المتحدث الإعلامي لوزارة الخارجية، استعداد الوزير لزيارة السجون والتأكد من سلامة المصريين المحتجزين فيها، في خطوة توحي بانفراجة قريبة لأزمة المصريين المحتجزين في ليبيا.

 

وكان وفد من أهالي المصريين المحتجزين في ليبيا قد توجه، صباح اليوم، إلى مقرِّ الوزارة؛ للدخول في اعتصام مفتوح؛ احتجاجًا على ما أسموه بتباطؤ الوزراء السابقين في استعادة المصريين من ليبيا؛ إلا أن نتائج اللقاء أسفرت عن تشكيل لجنة شعبية من ممثلين عن الأهالي لإدارة الأزمة بالتعاون مع الخارجية، واتخاذ القرارات بصورة مشتركة.

 

وقال رشدي: إن الوزير أجرى اتصالاً خلال لقائه مع الوفد بالمسئول الليبي المسئول عن هذا الملف، جمعة الفزان، لإبلاغه بضرورة إنهاء أزمة المصريين المسجونين في ليبيا قريبًا جدًّا، "وأن مصر لن تقبل أنصاف الحلول، وهذا أهم موضوع على أجندة الوزير؛ لأن المسجون إنسان مقيد ومسلوب الإرادة، وتجب مساعدته، خاصة أن ليبيا تعتبر الآن شبه دولة، ويصعب حصر المصريين هناك والتحري عن أحوالهم".

 

وأضاف رشدي أن الفزان قال للعرابي إنه جارٍ الانتهاء من حصر أعداد المحتجزين في ليبيا، معلنًا عن استدعاء الوزير للسفير الليبي في مصر "لإبلاغه رسالة شديدة اللهجة وقوية بسبب استمرار احتجاز المصريين هناك حتى الآن".

 

وقال ممدوح محمد جمعة، أحد أعضاء اللجنة الشعبية وشقيق أحد المحتجزين؛ إن الوزير استقبلهم أمس في سابقة لم تحدث مع الوزراء الذين سبقوه، واستمع لشكواهم والإجراءات السابقة التي قاموا بها، واتفقوا على تشكيل اللجنة للعمل سريعًا على إعادة المحتجزين.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل