المحتوى الرئيسى

تونسيون يعلنون إضرابا عن الطعام حتى الإفراج عن معتقلي اعتصام القصبة.. وغضب من اقتحام الأمن لمسجد

07/16 15:29

كتبت- نور خالد ووكالات:

بدأ تونسيون من حركة حرية وإنصاف إضرابا عن الطعام في مقر الجمعية حتى يتم الإفراج عن المعتقلين من المحتجين الذين ألقي القبض عليهم أمس أثناء فض اعتصام بالقوة، في القصبة، قرب مقر رئاسة الوزراء.

وبعدما اقتحمت قوات الأمن مسجد القصبة وألقت على المصلين بداخله القنابل المسيلة للدموع أثناء صلاة الجمعة أمس وتناقلت وسائل الإعلام الخبر وتصاعدت الاحتجاجات على تصرف قوات الأمن، قالت وزارة الداخلية التونسية في بيان لها إنه قوات الأمن الداخلي تدخلت لتفريق “مجموعة من المشاغبين” قاموا بقذف حجارة محاولين الاشتباك مع سكان وتجار الأسواق. وقالت إن مجموعة منهم “تفوق المائة” دخلوا إلى الجامع المحاذي لوزارة الدفاع الوطني، واتهمت تلك المجموعة بالاعتداء على تجهيزات المسجد وقذف قوات الأمن الداخلي بأحذية خشبية (قبقاب) وبلاستيكية وتدنيس باحة المسجد ببقايا المشروبات الكحولية.

ومن جانبها، طالبت حركة التجديد إلى فتح تحقيق فوري في الأحداث التي وقعت في محيط مقر الحكومة، وإعلام الرأي العام بنتائجه.

وأضافت أن الإعلان عن التشكيلة الجديدة للحكومة المؤقتة كان يمكن أن يساعد على فك الاعتصام بالطرق السلمية عبر الحوار وضبط النفس.

وندد الحزب الديمقراطي التقدمي المعارض -الممثل في الحكومة- بلجوء قوات الأمن إلى العنف ضد المعتصمين. ودعا في بيان الحكومة المؤقتة إلى احترام حق التظاهر والتعبير السلمي، مشيرا إلى تعرض مقره للرشق بالحجارة من قبل أنصار مجموعة سياسية من المطالبين بإسقاط الحكومة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل