المحتوى الرئيسى

المولودية يصطدم بالترجى .. و مواجهة قوية بين الرجاء و القطن

07/16 13:25


تنطلق اليوم منافسات الجولة الأولى من دور الثمانية لمسابقة دورى أبطال أفريقيا لكرة القدم حيث يستقبل مولودية الجزائر على ملعب (5 يوليو) بالعاصمة الجزائر ضيفه الترجى التونسى لحساب المجموعة الثانية .



و يدخل أصحاب الأرض اللقاء و هم فى موقف غاية فى الصعوبة ، حيث يمر بطل الدورى الجزائرى عام 2010 بفترة من عدم الاستقرار إثر إقالة نور الدين ذكرى المدير الفنى للفريق بعد خلاف مع إدارة النادى التى فشلت فى التعاقد مع مدرب بديل حتى الآن ، بالإضافة إلى سوء نتائج الفريق فى الدورى المحلى ، الأمر الذى جعل الفريق مهدداً بالهبوط .



و يقود عبد الحق منقلاتى الفريق بصورة مؤقتة لحين التعاقد مع مدرب جديد ، لكنه اصطدم بغياب عدد كبير من اللاعبين أبرزهم محمد أمين زماموش الذى أنتهى عقده مع النادى ، و المدافع إبراهيم بدبودة الذى إنتقل مؤخراً إلى صفوف لومان الفرنسى ، و لاعب الوسط محمد مقداد الذى رحل إلى صفوف اتحاد كلباء الإماراتى .



و سيخوض المولودية اللقاء معتمداً على خدمات كل من المدافع رضا بابوش و ثنائى الهجوم يوسف سفيان و محمد دراج ، و لاعبا الوسط نسيم بوشامة و بلال مؤمن ، بالإضافة إلى صفقات الفريق أمثال الكاميرونى كلود موبيتانج و البوركينى هيرفى أوسالى .



أما الترجى بقيادة مدربه نبيل معلول ، فسيخوض اللقاء بمعنويات مرتفعة بعد تمكنه من حسم لقب الدورى التونسى للمرة 24 فى تاريخه باعتلاءه الصدارة برصيد 64 نقطة بفارق 5 نقاط عن مطارده المباشر النجم الساحلى .



يدرك الترجى أن تحقيق نتيجة إيجابية أمام المولودية سيمنحه دفعة قوية قبل مواجهة الأهلى المصرى فى 31 يوليو الجارى .



و سيعول الترجى على جهود كل من صانع الألعاب و قائد الفريق أسامة الدراجى ، و يوسف المساكنى و الغانى هاريسون أفول ، و ثنائى الوسط المدافع خالد القربى و مجدى تراوى.



 بالإضافة إلى عدد من اللاعبين الجدد الذين انضموا إلى صفوف الفريق خلال الصيف الحالى أمثال المهاجم الكاميرونى يانيك نجانج القادم من نادى شبيبة بجاية الجزائرى و الذى يُعول عليه سد الفراغ الذى تركه المهاجم النيجيرى الخطير مايكل إينرامو الذى أنتقل فى يناير الماضى إلى صفوف سيفاسبور التركى ، و زميله محمد على سلامة المنتقل إلى الترجى قادماً من الترجى الجرجيسى ، و المدافع المالى إدريسا كوليبالى القادم من صفوف أهلى طرابلس الليبى .



أما المفاجأة الكبرى فتتمثل فى رحيل المهاجم المالى درامان تراورى ، حيث قررت إدارة الترجى فسخ تعاقده و التخلى عن خدماته بشكل نهائى بعد ستة أشهر فقط من إنتقاله إلى صفوف بطل تونس قادماً من لوكوموتيف موسكو الروسى فى صفقة تعد هى الأغلى فى الدورى التونسى .



وعلى جانب آخر ، و لحساب المجموعة الأولى ، يستقبل الرجاء البيضاوى المغربى ضيفه


القطن الكاميرونى على ملعب (محمد الخامس بالدار البيضاء) فى سيناريو مكرر من نهائى كأس الاتحاد الإفريقى عام 2003 ، عندما تمكن ممثل الكرة المغربية من التغلب على القطن ذهاباً بالدار البيضاء 2/0 ، قبل أن يتعادل إياباً بالكاميرون دون أهداف .



و يسعى الرجاء الحاصل على لقب البطولة ثلاث مرات أعوام (1989 – 1997 – 1999) إلى تحقيق بداية مثالية فى طريقه نحو استعادة اللقب الغائب عن خزائنه منذ 11 عاماً عندما تمكن من انتزاع اللقب على حساب الترجى التونسى بركلات الجزاء الترجيحية من قلب ملعب المنزة .



أهم أخبار مصر

Comments

عاجل