المحتوى الرئيسى

الأهلي يبدأ الحلم الياباني بمواجهة الوداد غدا

07/16 01:06

يختتم فريق الاهلي تدريباته الليلة استعدادا لمباراته أمام الوداد المغربي في ذهاب دوري المجموعات لرابطة الإبطال الافريقي التي ستقام غدا بإستاد الكلية الحربية ضمن منافسات المجموعة الثانية والتي تضم الترجي التونسي والمولوديه بطل الجزائر.

وكان الاهلي قد أدي مرانه الرئيسي أمس بمشاركه جميع اللاعبين الذين ظهروا بحاله فنيه جيده ووضح عليهم الإصرار والتركيز للفوز بضربة البداية والحصول علي أول ثلاث نقاط في مشواره نحو اللقب حيث الطموح نحو مونديال الانديه في اليابان.

وشهد المران اهتماما من جانب مانويل جوزيه المدير الفني بالكرات الثابتة من خارج منطقة الجزاء وتنفيذها بطريقة تعتمد علي الخداع كأحد الحلول الهجومية للوصل إلي فريق الوداد وذلك عن طريق احمد فتحي وشريف عبدالفضيل وعماد متعب بالاضافه إلي الاهتمام أيضا بالضربات الركنية واستغلال نقاط الضعف في الفريق المغربي.

وشدد جوزيه علي ضرورة التنظيم الدفاعي الجيد لخطورة هجوم الوداد وامتلاكه لاعبين جيدين في وسط الملعب.

وبدا الجهاز الفني للاهلي مرحلة جديدة في تقويم اللاعبين من خلال الاعتماد علي الحزام الالكتروني الذي تم شراؤه من الخارج حتي يرتدية كل لاعب خلال التدريب, ويهدف الجهاز الفني من وراء ارتداء اللاعبين لهذا الحزام معرفة كفاءة عضلة القلب وسرعة النبضات بالاضافه إلي وضع الجهاز التنفسي تحت المتابعة.

ويرتبط الحزام الالكتروني بإشارة لجهاز كمبيوتر خارج الملعب ينقل تفصيل كل شئ عن جسم اللاعب ياثناء التدريب لبيان حالته وهي خطوة لمساعدة الجهاز الطبي في سرعة الاستشفاء أتي يمر بها اللاعب.

وقد أبدي اللاعبون تخوفهم من ارتداء الحزام الالكتروني إلا أن الثلاثي الذي لعب في أوروبا احمد فتحي وشوقي وغالي أكدوا لزملائهم علي أنهم مروا بتلك التجربة وقت أن لعبوا بالدوري الانجليزي.

ويسعي الجهاز الفني بقيادة جوزيه إلي منح الحزام الالكتروني إعداد تقرير في نهاية كل موسم عن كل لاعب لبيان الحالة البدنية والجهاز التنفسي بل وسيلعب دورا كبيرا في تحديد المستبعدين لأنه يحدد المجهود البدني وعدد الكيلومترات التي قطعها اللاعب في المران, وربما يكون هذا الحزام هو السبب في وضع لاعبي الفريق تحت دائرة الالتزام والانضباط وبذل الجهد خاصة وان هناك تقرير يومي يتسلمه المدير الفني وهو ما سيحدد مشاركته في المباريات.

ووصلت الدفعة الأولي من تلك الاحزمه بالفعل والباقي في الطريق إلي القلعة الحمراء.

وعلي صعيد آخر أجل مانويل جوزيه فكرة التعاقد مع احمد سمير فرج وعبدالله السعيد لاعبي الاسماعيلي في الوقت الحالي نظرا لمشاركتهم الافريقية مع فريقهما الحالي في الكونفدراليه علي أن يتم وضعهم ضمن صفقات شهر يناير لان عقدهما يمنحهما حق الرحيل الموسم المقبل.

وصرف الجهاز الفني عن التعاقد مع احمد دويدار مدافع الشرطة حيث انه لم يكن في حسابات الجهاز الفني من الأساس حيث رأي جوزيه ومعاونه منح الفرصة لكل من سعد الدين سمير ورامي ربيعه أفضل من شراء لاعب لا يزيد في إمكانياته عن أبناء النادي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل