المحتوى الرئيسى

واشنطن بوست: قاتل أحمد والى كرزاى كان عميلاً أمريكياً

07/15 15:03

كشفت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية عن أن الرجل الذى اغتال أحمد والى كرزاى، الأخ غير الشقيق للرئيس الأفغانى قد ظل لسنوات حليفاً للولايات المتحدة فى الحرب على طالبان.

وأشارت الصحيفة أن القاتل ويدعى ساردار محمد، ضابط شرطة، قد التقى فى عدة مناسبات مع ضباط عسكريين أمريكيين وبريطانيين وقدم معلومات استخباراتية للأمريكيين ولعب دوراً فى اعتقال الشرطة الأفغانية لعشرات من مقاتلى طالبان، وذلك بحسب ما قاله ثلاثة من أقاربه بالقرب من قندهار.

وقالت الصحيفة إن الأسباب وراء هذا التحول الدراماتيكى الذى أصاب الضابط البالغ من العمر 35 عاماً وجعله يقتل الرجل الأقوى فى جنوب أفغانستان لا تزال غير مفهومة. لكن أحد إخوة الرئيس الأفغانى ومسئول آخر رفيع المستوى أعربا عن قناعتهما بأن طالبان استطاعت إلى حد ما أن تستقطب محمد إلى جانبها فى الأشهر الأخيرة وأقنعته لتنفيذ الاغتيال باسم الحركة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل