المحتوى الرئيسى

أزمة سياسية ودعوة لاعتصام بتونس

07/15 10:41


دعا ناشطون تونسيون على شبكة الإنترنت إلى الاعتصام اليوم في ساحة القصبة حيث مقر الحكومة، احتجاجا على عدم تحقيق مطالبهم.

ومن أبرز هذه المطالب -التي نشرت على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك- رحيل وزيري الداخلية والعدل, وضمان الاستقلال التام للقضاء, وإدانة المسؤولين عن قتل المتظاهرين خلال الثورة.

وعبر عدد من مرتادي الشبكة عن عزمهم على الحضور، وكتب أحدهم "سنكون في الموعد عند القصبة، وندعو الجميع للمشاركة في هذا الحدث".

ولكن شخصا آخر كتب بالمقابل "هذه الاعتصامات تشكل عائقا أمام التنمية الاقتصادية، وليس هذا وقتها حقيقة، وليس من المقبول أن نطالب بإسقاط الحكومة كلما كان فيها وزير غير مرغوب فيه".

تأزم وتجاذب
وفي هذه الأثناء تشهد الهيئة العليا لتحقيق أهداف الثورة في تونس الموكل إليها مهمة قيادة الإصلاح السياسي والانتقال الديمقراطي في البلاد, حالة من التأزم والتجاذب، عبرت عن نفسها باتهامات متبادلة بين البعض من أعضائها, وانسحاب أطراف منها.

ورغم عقد جلسة في إطار مبادرة عضو الهيئة مختار اليحياوي التي أدت إلى عقد لقاءات بين رئاسة الهيئة وأعضائها، فقد شهدت الجلسة تجاذبا، أدى إلى انسحاب صاحب المبادرة نفسه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل