المحتوى الرئيسى

> الأطفال الثوار

07/14 21:02

وسط ميدان التحرير ومئات المعتصمين والثوار المتواجدين فيه لن تخطئ عيناك هؤلاء الأطفال الصغار الذين جاءوا مع عائلاتهم ببراءة وعفوية يرددون شعارات ربما لن يعوا معناها إلا مستقبلاً، لكن «عبدالله» كان أكثرهم لفتاً للأنظار لأنه يعد بحق «أصغر ثائر» في العالم كله. والده عامل بسيط كان يحمله وهو نائم وأحد الأشخاص يرسم علم مصر علي جبهته، قال: إنه رزق به منذ نحو شهر، ولأنه أدرك أن ما تعيشه مصر لحظة فارقة وتاريخية قرر أن يجعله مشاركاً فيها ليتذكر جيداً عندما يكبر أن لديه ما يفتخر به.

أما علي فقد جاء مع والده شعبان من جزيرة الكريمات والذي كان موظفاً بالكهرباء ويحمل قرار تعيينه، لكن الواسطة والمحسوبية قضت عليه لأن أحد الأشخاص دفع 30 ألف جنيه حسب قوله وأخذ مكانه في الوظيفة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل