المحتوى الرئيسى

قلة الكربوهيدرات تخفض دهون البطن

07/14 19:20

مازن النجار

أظهرت دراسة أميركية جديدة أن انخفاضا طفيفا في استهلاك الكربوهيدرات، من نشويات وسكريات، يعزز فقدان دهون البطن العميقة حتى مع تغير ضئيل أو معدوم بالوزن، وفق تقرير جمعية الغدد الصماء أتاحته خدمة يوريك أليرت.

وأجرى الدراسة أستاذة التغذية د. باربرا غَاوَر وزملاؤها بجامعة ألاباما، وشارك فيها 69 رجلا وامرأة من زائدي الوزن، لكنهم بصحة جيدة. وعرضت النتائج خلال المؤتمر السنوي لجمعية الغدد الصماء المنعقد مؤخرا ببوسطن.

ووفق الدكتورة غَاوَر، فعندما يترافق بانخفاض الوزن، يمكن لخفض معتدل لكربوهيدرات الغذاء تحقيق انخفاض بإجمالي دهون الجسم.

وتضيف الباحثة أن هذه التغيرات تقلل مخاطر الإصابة بالنوع الثاني للسكري والسكتات ومرض الشريان التاجي، لافتة إلى أن زيادة الدهون بالأحشاء وداخل البطن تزيد مخاطر هذه الأمراض.

مؤشر سكر الدم
وتلقى المشاركون حمية غذائية لتثبيت الوزن خلال ثمانية أسابيع، ثم حمية أخرى لفقدان الوزن لفترة أخرى مماثلة، بتقليل المحتوى اليومي لسعرات الغذاء الحرارية بمقدار ألف سعر يوميا لكل مشارك.

بينما تلقى بعض المشاركين حمية غذائية قياسية منخفضة الدهون، وتلقى البعض الآخر حمية ذات انخفاض متواضع بالكربوهيدرات، لكن محتواها الذهني أعلى قليلا من الأولى.

واحتوت حمية الكربوهيدرات المخفضة أطعمة ذات مؤشر منخفض نسبيا لسكر الدم (مقياس ارتفاع مستوى سكر الدم الناجم عن أي طعام). بهذه الحمية، تبلغ نسبة السعرات الحرارية للكربوهيدرات 43% ونسبة سعرات الدهون 39%.

في الحمية الأولى القياسية، تبلغ نسبة سعرات الكربوهيدرات 55%، ونسبة سعرات الدهون 27%، وتصل نسبة سعرات البروتين في الحميتين 18%.

وفي بداية ونهاية كل مرحلة من الدراسة، قام الباحثون بقياس دهون البطن العميقة وإجمالي دهون البدن بالتصوير المقطعي (CT) وقياسات امتصاص الأشعة السينية مزدوجة الطاقة (DXA).

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل

بالنسبة للأفراد المستعدين لالتزام حمية غذائية لإنقاص الوزن، فإن خفضا متواضعا بأطعمة الكربوهيدرات قد يساعدهم في استهداف الدهون خصوصا بدل الأنسجة اللينة
"