المحتوى الرئيسى

"سيتادل كابيتال" المصرية تسعى للحصول على موافقة المساهمين على إصدار حقوق أولوية بقيمة 175 مليون دولار

07/14 17:42

المصدر: داو جونز – مصارف وتأمين

دبي (زاويا داو جونز) – دعت شركة الاستثمارات الخاصة "سيتادل كابيتال" (CCAP.CI) المصرية يوم الخميس، إلى عقد اجتماعٍ استثنائيٍّ لجمعيتها العمومية للحصول على موافقتها لإصدار حقوق أولوية بقيمة 175 مليون دولار فيما تتطلع إلى تعزيز موازنتها العمومية التي ترزح تحت وطأة الضغوط نتيجة الاضطرابات الاجتماعية والاقتصادية المستمرة في المنطقة.

وأفادت الشركة التي تتخذ من القاهرة مقراً لها والتي تُعتبر إحدى أكبر شركات الاستثمارات الخاصة في العالم العربي أنّ الاجتماع سيُعقد في وقتٍ قريب وأنّ أكبر المساهمين قد سبق أن اكتتب بالإصدار إياه.

وأضافت أنّ "سيتادل كابيتال بارتنرز" التي تمتلك 33% من الأسهم وتشكّل الأداة التي تحتفظ من خلالها اللجنة التنفيذية لـ"سيتادل" بحقوقها، ستشارك في الإصدار وفق الحصص.

وكانت أسهم "سيتادل" قد علت بحدّة الشهر الماضي على ضوء التوقعات بإجراء الشركة محادثات استطلاعية مع منافستها الكائنة في دبي "أبراج كابيتال" بشأن بيع حصة.

وصرّحت الشركة في حزيران/يونيو عن تكبّدها خسارة في العام 2010 نتيجة تخفيض القيمة الدفترية لبعض الاستثمارات الرئيسية.

وفي هذا الصدد، أشار مؤسس "سيتادل كابيتال" ورئيس مجلس إدارتها أحمد هيكل في بيان، إلى أنّه من واجبنا الحرص على أن تتمتع شركتنا واستثماراتنا بالسيولة اللازمة للنمو – وأن تكون مستعدة لموجة الفرص الاستثمارية الجذابة على المدى المتوسط، الآن بعد تأجيل استراتيجيات الخروج ما بين 12 و18 شهراً وسط التقلبات الراهنة في الأسواق العامة.

وإنّ غالبية شركاتنا التابعة التي لديها عائدات بالدولار وأخرى مرتبطة بالدولار، وتكاليف محلية، وديون بالعملة المحلية، ستستفيد من تخفيض قيمة الجنيه المصري، على حد تعبيره.

وإلى جانب إصدار حقوق الأولوية هذا، تعمل الشركة على جمع أموال إضافية عن طريق عائدات بعض الاستثمارات المملوكة لها، ما يرفع المجموع إلى 244.1 مليون دولار. والجدير ذكره أنّ هذه الحصيلة ستُستخدم من أجل الاستثمار في بعض شركاتها، وتسديد القروض والفوائد وحاجات الرأسمال التشغيلي.

وبموجب شروط إصدار حقوق الأولوية الحالي، ستستدرج "سيتادل" العروض حول 210 ملايين سهم، من بينها 157.5 مليون سهم عادي و52.5 مليون سهم ممتاز، على أن يكون ذلك في غضون شهرين اعتباراً من تاريخ الموافقة.

وفي السياق ذاته، ذكرت الشركة أنّ الحاجات الرأسمالية للعام 2011 البالغة 15 مليون دولار مضمونة، وأنّ مصاريفها قد خُفضت بنحو 50% متأثرة بمزيجٍ من تأجيل الرواتب والعلاوات، وخفض تكاليف السفر، وتقليص النفقات في مجال الاتصالات والتسويق والأحداث، والانخفاض الملحوظ في التكاليف الجارية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل