المحتوى الرئيسى

الجماعة الاسلامية : المعتقلون السابقون اكثر من يعرف انجازات الثورة

07/14 11:46

اخبار مصر- نجوى ابو الخير تصوير محمد اللو

قال العضوان البارزان فى الجماعة الاسلامية اسماعيل احمد وخالد ابراهيم ان شباب الثورة بما فيهم المعتصمين بميدان التحرير ينقسمون الى نوعين اغلبية ذات قلوب متحمسة تصبو للتغيير ومحاسبة المفسدين واقرار العدالة الاجتماعية واقلية ذات عقول مخططة تسير بخطة مدروسة وتحاول اثارة حماس الاغلبية بشعارات رنانة كل فترة وتحاول الوقيعة بين المجلس العسكرى ورئيس الوزراء وبين شباب الثورة .

واكدا فى لقاء قصير فى برنامج صباح الخير يا مصر الخميس ان افراد الجماعة كانوا ضمن المعتقلين فى السجون لسنوات طويلة ويدركون بشكل كبير وحساس مدى الانجاز الكبير الذى قامت به ثورة يناير منذ نجاحها فى وقف الفساد وتغيير النظام السابق باكمله وتغيير كل المفردات على الساحة السياسية المصرية .

واكدا انهما متفائلان باستمرار الانجاز الحاضر وعبوره الى تحقيق كل الاهداف بالتدريج ويعترفون بفضل المجلس العسكرى فى حماية الثورة المصرية الوليدة بالرغم من الشكوى بالبطئ فى الاستجابة لبعض المطالب

واستنكر الشيخ خالد ابراهيم دعوات اقالة المشيرحسين طنطاوى واستقالة الدكتور عصام شرف والتى ارتفعت بشكل مبالغ فيه فى الجمعة الاخيرة واكدا ان الجماعة رفضت المشاركة فى هذه الجمعة ثقة من اعضائها فى اداء المجلس العسكرى الحالى ووعوده للمستقبل وثقة فى رئيس الوزراء .

وطالب الدكتور عصام شرف والمجلس العسكرى بمزيد من الشفافية بشان التخطيط للمستقبل للرد على كل الاسئلة المطروحة على الساحة لعدم اتاحة الفرصة للمغرضين والهادفين الى عدم استقرار الداخل المصرى .

وطالب الشيخ اسماعيل احمد وسائل الاعلام المصرى بعدم شغل الراى العام بقضايا جانبية و التركيز على اظهار ايجابيات الشهور القليلة التى مرت من عمر الثورة لان ذلك سيعطى الجماهير شعور بالرضا والتفاؤل لانجاز المزيد خلال المرحلة القادمة وبوتيرة اسرع .

وعن حزب "البناء والتنمية " والتى اعلنت عنى تاسيسه الجماعة الاسلامية قالا انه حزب لكل المصريين ويرحب بكل فئات الشعب المصرى واكدا ان تاريخ الاسلام السياسى يؤكد عدم مسه بمبادئ اى عقيدة دينية او اصحابها على مدى مئات السنين من حكمه وفى كل البلاد وهم ينتهجون نفس النهج فى احترام العقائد الدينية للاخرين وعدم التمييز بين المواطنين لاى سبب .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل