المحتوى الرئيسى

قرب حل قضية أرض الفطيم الإماراتية مع الحكومة المصرية

07/14 11:45

القاهرة - علمت العربية من مصادر قريبة الصلة من قضية أرض الفطيم أن المفاوضات بين الشركة والحكومة المصرية على وشك الانتهاء، مشيرة إلى أنه من المنتظر أن تنتهى المفاوضات إلى حل المشكلة بدون تسوية، بمعنى اعتراف الحكومة المصرية بالعقد الموقع مع الشركة دون الحاجة إلى سداد أى مبالغ مالية.

وكانت شركة الفطيم للتنمية العقارية قد هددت باللجوء إلى التحكيم الدولى في ما يتعلق بسحب أرض شركة الفطيم بالقاهرة الجديدة، وهى 629 فداناً، مطالبة الحكومة المصرية بتعويض 3.5 مليار دولار.

أما الحكومة المصرية فقد طالبت الشركة بفرق سعر يصل إلى 4 مليارات جنيه، رغم أن الشركة كانت قد تعاقدت للحصول على الأرض في 1997، قبل صدور قانون المزايدات والمناقصات، وكانت الأرض وقتها أرض محاجر وتم سداد قيمة الأرض.

ولكن بعد تولي المهندس أحمد المغربي الوزارة طالب الشركة بتعديل العقد نظراً لتأخرها في التنفيذ، وبالفعل تم تعديل العقد في 2007 وتم سداد قيمة الأرض بعد تعديل السعر.

وكان المستشار القانوني لشركة الفطيم للتنمية العقارية الدكتور هاني سري الدين، قد قال في تصريح له إن المجموعة متفائلة بإمكانية اللجوء إلى حل مع الحكومة المصرية في ظل الإيجابية التي تعامل بها رئيس مجلس الوزراء الدكتور عصام شرف خلال لقائه مع ممثلي المجموعة أمس، مشيراً إلى أن خطوات الحكومة ستكون موضع دراسة لدى الشركة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل