المحتوى الرئيسى

عادل إمام: هناك من يدير حملة منظمة لتشويه صورتى وصورة أبنائى

07/14 10:10

أكد الفنان عادل إمام وجود حملة منظمة تحاول الإساءة له وتشويه صورته وصورة نجليه محمد ورامي، أمام الرأى العام، نافيا صحة ما نشرته بعض الصحف عن وقوع مشاجرة بين نجله «محمد» وبين المخرج وائل إحسان، وانهما تبادلا الشتائم، مؤكدا أن هذا الخلاف لم يحدث من الأساس.

وقال إن نجله لا يمكنه أن يتعارك أو تحدث مشادة بينه وبين مخرج العمل أو أى مخرج أخر، حتي ولو كان أصغر منه سنا، لأنه يعلم جيدا كيف ربي نجليه محمد ورامي .

وقال إمام : «عودت إبنى منذ صغرهما على احترام من هم أكبر منهما سنا، وكل ما حدث بين محمد إمام والمخرج وائل إحسان، وهو صديق ومخرج محترم، أخرج لي فيلم «بوبوس» هو مجرد اختلاف فى وجهات النظر، سرعان ما انتهي، ولكن هناك من ينسج قصصا وهمية لم تحدث على أرض الواقع، رغبة فى تضخيم الأمور، فى محاولة منه للاساءة لى ولأولادى».

وأضاف: «لا أستطيع توجيه أصابع الاتهام إلى فرد بعينه، ولكن هذا يحدث عادة من الحاقدين وأعداء النجاح، والحمد لله أنهم لا يجدون فى حياتنا الخاصة ما يمكن استخدامه فى الحرب ضدنا، ولهذا تجدهم ينشطون فى حربهم، عندما نكون منشغلين فى أعمالنا».

وقال عادل إمام:«الشجر المثمر فقط هو الذي يقذف بالأحجار، ودائما ما أنصح إبنى بألا يردا علي أية شائعات، لأن مجرد الرد يعطى للحاقد أهمية».

وعن الشائعات الكثيرة التى طاردته مؤخراً بسبب موقفه من الثورة قال: موقفى من الثورة المصرية أعلنته باقتضاب مع أيامها الأولى، وقلت إننى مع التغيير، وأفلامى كلها كانت ضد الفساد ومنحازة للناس، خصوصا البسطاء منهم، ولم يحدث أن هاجمت الثورة أو شتمت شبابها، كما حاول البعض إيهام الناس بذلك، ورغم أننى لا أحب الرد على مثل هذا الكلام إلا أن موقفى وتاريخى كله مسجل على شرائط السينما ويمكن الرجوع إليه لتكتشف من الذى وقف إلى جانب الشعب ضد كل أشكال الفساد على مدى ثلاثين عاماً.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل