المحتوى الرئيسى

جمال سليمان يرفض التعليق على أحداث سوريا

07/14 08:00

رفض النجم السورى جمال سليمان التعليق على الأحداث الجارية المتعلقة بالثورة السورية، بعد أن تم وضعه ضمن القائمة السوداء للفنانين السوريين الذين اتخذوا موقفاً ضد الثورة السورية، وقال: "الناس بتفهمنى خطأ، وتقوم بتحليل الأمور على حسب مزاجها".

ويقول سليمان، عن دوره فى مسلسل "الشوارع الخلفية": "أؤدى شخصية شكرى عبد العال، وهو ضابط وطنى أحيل إلى المعاش بسبب رفضه إطلاق النار على المتظاهرين، وأصبح عاطلا وهو فى الأربعينيات من عمره، خاصة أنه فقد ابنه فى إحدى المظاهرات وبعدها ماتت زوجته، فبقى رجلا وحيدا حزينا يعيش مع ابنتيه سميرة ودرية، وتجسد أدوارهما مريم حسن وميار الغيطى، ولكنه يجد أن عزاءه الوحيد هو نظرة الناس إليه، حيث اعتبره أهالى شارع عزيز بطلا حقيقيا، خاصة أنه أحب أن يملأ وقته وأن يكون له دور فى الحياة بأن يقدم الخدمات الإنسانية إلى أهل المنطقة التى يسكن بها، إلى أن طلب منه أن يعود إلى الخدمة مرة ثانية، فاختلفت الأمور والمعايير واختلفت نظرة الناس إليه، وعاش تناقضا حقيقيا، ولكن نكتشف فى النهاية أن الأمر كان محسوما بالنسبة له، فهو إنسان وطنى من الدرجة الأولى.

وبالإضافة إلى هذا الخط الاجتماعى يعيش، وهو فى الخمسينات قصة حب بها شىء من الغرابة والجمال، وقصة الحب هذه تنشأ بينه وبين جارته الأرملة التى تعمل خياطة "سعاد" والتى استأجرت الدور العلوى من عمارته، وتلعب هذا الدور النجمة ليلى علوى، ولكن قصة الحب هذه تصطدم بعوائق عدة أهمها ابنته سميرة، التى تعبر عن حب التملك الشديد لأبيها، ولا تريد أى امرأة فى حياته، مما ينتج عنه مواقف إنسانية عميقة وتتصاعد الأحداث.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل