المحتوى الرئيسى

البرازيل تكشف عن وجهها الحقيقي أمام الإكوادور وتفوز برباعية

07/14 11:26

الأرجنتين - الأسبانية

شارك

 كشف المنتخب البرازيلي عن وجهه الحقيقي في المباراة التي واجه فيها نظيره الإكوادوري وفاز عليه بنتيجة 4-2 ليتأهل إلى الدور ربع النهائي ببطولة كوبا أمريكا بتصدره للمجموعة الثانية.

تقدم لاعب الميلان الايطالي الكسندر باتو للبرازيل (ق29) وتمكنت الإكوادور من العودة للمباراة والتعادل (ق38) من خلال فيليبي كايسيدو. وأحرز نيمار دا سيلفا هدف التفوق للسليساو (ق50) قبل أن يعود كايسيدو ويحرز هدف التعادل لفريقه مرة أخرى.

وأحرز باتو الهدف الثالث للبرازيل (ق61)، قبل أن يجهز نيمار على آمال الإكوادور (ق72) ويكمل الرباعية.
وتواجه البرازيل في دور الثمانية باراجواي التي احتلت المركز الثالث في المجموعة الثانية، بينما ستواجه فنزويلا التي احتلت المركز الثاني، تشيلي متصدرة المجموعة الثالثة.

بدأت المباراة بهجوم برازيلي وسدد نيمار صاروخية (ق3) علت القائم بسنتيمترات.

ولاحت بعدها بدقيقة فرصة خطيرة للبرازيل عندما خطف تياجو سيلفا برأسه كرة ركنية لكنها جاءت في الشباك من الخارج.

وسدد الإكوادوري ميشيل أورويو (ق11) كرة قوية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها حارس المرمى البرازيلي جوليو سيزار.

وانحصر اللعب بعدها في منتصف الملعب وسط محاولات من كلا الفريقين للوصول إلى المرمى.
وقاد الظهير البرازيلي مايكون الذي دفع به المديرالفني مانو مينيزيس منذ بداية المباراة بدلا من داني ألفيش عدة هجمات من الجانب الأيمن شكلت خطورة على مرمى حارس الإكوادور اليزاجا.

وحمل الكسندر باتو الفرحة الأولى لجماهير "السليساو" (ق29) عندما حول برأسه من وضع الحركة عرضية الظهير الايسر اندري سانتوس إلى داخل المرمى.

وكادت البرازيل أن تعزز تقدمها عندما سدد روبينيو كرة استلمها في منطقة الجزاء من مايكون وتصدى لها القائم (37).

وبعدها بدقيقة، تعادلت الإكوادور عبر فيليبي كايسيدو عندما سدد أرضية زاحفة من خارج منطقة الجزاء في منتصف المرمى ولكنها خدعت الحارس جوليو سيزار ومضت في طريقها لتسكن شباكه.

وشهدت الدقائق الاخيرة من الشوط الاول هجوما مكثفا من جانب راقصي السامبا وشكلت الهجمات المرتدة للإكوادور خطورة على مرمى جوليو سيزار الذي انقذ ببراعة صاروخية (ق45) من الإكوادوري أرويو.

وبدأ الشوط الثاني بضغط هجومي شديد من البرازيل وتكتل دفاعي من الإكوادور لم يفلح في وقف نيمار الذي سجل أول أهدافه في كوبا أمريكا عندما استلم بينية من باولو انريكي جانسو (ق50) داخل منطقة الجزاء لم يتاون في إيداعها بقوة على يمين الحارس.

وأعاد كايسيدو فريقه إلى اللقاء من جديد عندما استلم بينية على حدود منطقة الجزاء سددها زاحفة علي يمين حارس البرازيل(ق59).

وبعدها بدقيقتين أحرز باتو الهدف الثالث لفريقه من متابعة لصاروخية أطلقها نيمار من خارج منطقة الجزاء بعدما افلتت الكرة من يد حارس الإكوادور.

وبعدها توالت المحاولات الهجومية من جانب الفريقي الإكوادوري ولكنه وجد صعوبة كبيرة في الوصول إلى مرمى جوليو سيزار.

وسدد مايكون كرة قوية من خارج منطقة الجزاء حولها اليزاجا إلى ركنية (ق67).

وكاد باتو بعدها بثلاث دقائق أن يسجل من جديد عندما استلم كرة على حدود منطقة الجزاء راوغ بعدها دفاع الإكوادور ولكنه وضعها فوق القائم.

وجاء الهدف الرابع للبرازيل في (ق72) من هجمة قادها مايكون من الناحية اليمنى ومرر عرضية أرضية حولها نيمار بكاحله إلى داخل شباك الإكوادور.

وتوالت المحاولات من جانب الفريقين خلال الدقائق التالية ولكنها لم تشكل خطورة حققيقة على المرميين.
ولاحت فرصة خطيرة للبرازيل في نهاية المباراة عندما استلم فريد كرة بينية داخل منطة الحزاء ولكنه سددها ضعيفة أنقذها الحارس إليزاجا.

وألغى حكم المباراة هدفا في الوقت بدل الضائع لروبينيو بداعي التسلل

 

اقرأ أيضا ..

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل