المحتوى الرئيسى

"الصياد" يطالب بخطة لتنمية الصادرات حتى عام 2015

07/14 01:29

أكد الدكتور سمير الصياد وزير الصناعة والتجارة الخارجية، حرص الحكومة على اتخاذ كافة الإجراءات السريعة واللازمة لإعادة معدلات الإنتاج لمعدلاتها الطبيعية خلال الفترة القريبة المقبلة.

وأشار الصياد إلى أن تحقيق العدالة الاجتماعية، الذى نادت به ثورة 25 يناير المجيدة لن يتأتى إلا من خلال زيادة الطاقات الإنتاجية ومن ثم توفير المزيد من فرص التشغيل أمام الشباب والارتقاء بمستوى دخولهم.

وأوضح الوزير، أن استراتيجية الوزارة سترتكز خلال المرحلة المقبلة على دعم إنشاء المصانع الكبيرة الثقيلة، لأنها توفر حولها شبكة من الصناعات الصغيرة والمتوسطة مع التأكيد على تحقيق التكامل الصناعى بين الصناعات الكبيرة من جهة والصناعات الصغيرة والمتوسطة من جهة أخرى، طالباً من اتحاد الصناعات إعداد تصور لتحديد أهم الصناعات الكبيرة التى من الممكن إنشاؤها فى كل قطاع على حده وذلك خلال الفترة من 2011 وحتى 2015.

وطالب الوزير أيضاً رؤية اتحاد الصناعات فى استراتيجية متكاملة لتنمية الصادرات حتى عام 2015، بالإضافة لتصوراتهم بشأن خطة الوزارة لترشيد الاستيراد خاصة فى السلع الاستفزازية.

جاء ذلك خلال الاجتماع الموسع الذى عقده الوزير مع أعضاء مجلس إدارة اتحاد الصناعات المصرية بحضور جلال الزوربا رئيس الاتحاد، محمد السويدى وكيل الاتحاد وبحضور عدد من قيادات وزارة الصناعة والتجارة الخارجية، حيث الستعرض الاجتماع عدداً من المشكلات والمعوقات التى تواجه قطاع الصناعة خلال المرحلة الحالية.

وأشار الوزير إلى ضرورة إلى أن يصبح اتحاد الصناعات شريكا قوياً وفعالاً مع الوزارة فى وضع رؤية جديدة للتصنيع فى مصر ولزيادة الصادرات، وأن يتبنى مواقف مهنية من المشاكل التى تواجه القطاعات الصناعية المختلفة بعيداً عن أى ممارسات قد تبعد بالمشاكل عن الحلول المهنية العلمية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل