المحتوى الرئيسى

سيدات أميركا يبعدن الفرنسيات ويصعدن لنهائي المونديال

07/13 22:19

تقابل منتخبا فرنسا والولايات المتحدة الأميركية الأربعاء (13 يوليو/ تموز 2011) في المباراة الأولى لنصف نهائي كاس العالم للسيدات المقامة حاليا في ألمانيا. ولعب المنتخب الفرنسي، الذي شارك في نهائيات البطولة مرتين فقط، ضد نظيره الأميركي حامل لقب البطولة مرتين. ومنذ اللحظات الأولى للمباراة ضغط المنتخب الفرنسي على مرمى الأميركي، محاولاً مفاجئة الفريق الخصم، لكن خبرة اللاعبات الأميركيات حققت لهنَّ هدف السبق في الدقيقة التاسعة من المباراة، عن طريق تمريره عرضية وصلت إلى اللاعبة تشيني، التي حطتها بلمسة خفيفة من قدمها اليمنى في شباك السيدات الفرنسيات.

 

 

مهارة فرنسية

احتاج المنتخب الفرنسي لبعض الوقت ليستعيد توازنه محاولاً السيطرة على مجريات المباراة. وسنحت للاعبات الفرنسيات فرص عدة لتعديل النتيجة، خاصة في الدقيقة السادسة والثلاثين عن طريق ضربة حرة مباشرة كادت أن تدخل المرمى الأميركي، غير أنها اصطدمت بالعارضة لتطيل من معاناة  السيدات الفرنسيات. أما المنتخب الأميركي فقد أعتمد بشكل أساسي على الكرات الطويلة المرتدة وخبرة لاعباته الكبيرة، محاولاً تعزيز النتيجة والحد من خطورة المهارة الفرنسية بالسيطرة على الكرة. وبقيت النتيجة على حالها بعد خمس وأربعين دقيقة من وقت المباراة، ليخرج المنتخب الأميركي متقدما بهدف للاشى في شوط المباراة الأول.

 

خدعت تشيني الحارسة الفرنسية بلمسة خفيفة محققة هدفا رائعا في المباراة Bildunterschrift: خدعت تشيني الحارسة الفرنسية بلمسة خفيفة محققة هدفا رائعا في المباراة

 

وانطلق الشوط الثاني برغبة فرنسية لتعديل النتيجة وتحقيق هدف التعادل المستحق. وتقدم المنتخب الفرنسي إلى المرمى الأميركي معتمداً على لاعبة الوسط الخطيرة والحسناء نيسيب، التي سنحت لها بعض الفرص لتعديل النتيجة، إلا أنها لم تتمكن من إنهاء الكرات في الشباك الأميركية. وفي الدقيقة الخامسة والخمسين حققت المدافعة بومباستور التعادل عن طريق تحويله إلى زميلتها تينيغر، التي لم تفلح في استقبال الكرة برأسها لتأخذ الأخيرة طريقها إلى الزاوية اليمنى من المرمى الأميركي محققة التعادل المستحق للسيدات الفرنسيات.

 

فتيات أميركيات يشجعن منتخب بلادهن للسيداتBildunterschrift: فتيات أميركيات يشجعن منتخب بلادهن للسيدات

 

المفاجئة

استمرت سيطرة الحسناوات بالقمصان الزرقاء الفرنسية على وسط الملعب، كما استمر تراجع سيدات الولايات المتحدة الأميركية. وحاول الفريقان إنهاء المباراة في وقتها الأصلي. وكاد المنتخب الأميركي إنهاء المباراة  لصالحه في الدقيقة السبعين، عن طريق ضربة حرة مباشرة، تصدت لها الحارسة الفرنسية سابوفيتش مرتين. ومرت الدقائق الأخيرة صعبة على لاعبات المنتخبين. وفي الدقيقة الثامنة والسبعين من وقت المباراة ومن ضربة ركنية تمكنت اللاعبة الأميركية وينباخ من تسجيل هدف التقدم برأسية جميلة أمام ذهول لاعبات المنتخب الفرنسي.

 

ولم ينتظر المنتخب الأميركي طويلاً ليعلن عن خبرته الكبيرة، وهذه المرة عن طريق البديلة اليكس مورغن البالغة من العمر أثنين وعشرين عاما فقط، عندما مررت الكرة من فوق الحارسة الفرنسية سابوفيتش وأمام أعين أربعة لاعبات فرنسيات محرزة الهدف الثالث لمنتخب بلادها ومغيرة من  مجريات المباراة. ليصعد بذلك المنتخب الأميركي إلى النهائي  ويودع المنتخب الفرنسي البطولة، بعد أن أظهر مستوى رائعاً خلال المباريات التي خاضها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل