المحتوى الرئيسى

"المصري الديمقراطي" يطالب الأقباط بالمشاركة السياسية

07/13 21:33

عقد الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، مؤتمره الأول في كفر الشيخ بقاعة الشعب بحضور عدد كبير من القوى السياسية والحزبية وعدد من المواطنين للالتحام بالمواطنين والتعرف عن قرب عن طموحات أهالي كفر الشيخ.
وقال محمد فريد زهران، عضو الهيئة العليا للحزب ووكيل المؤسسين، إن الحزب يتبنى مطالب الأقباط ومشاكلهم، وعاب على الأقباط عدم مشاركتهم في الحياة السياسية.
وأضاف المهندس باسم كامل، عضو ائتلاف شباب الثورة وعضو الدبلوماسية الشعبية وعضو الهيئة العليا للحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، إن بداية الحزب كانت في 18 مارس الماضي وتمكنا خلال الفترة الوجيزة تكوين كيان متكامل الأركان في 15 محافظة، مشيرا إلى أن الحزب ليس حزباً سياسيًا إسلاميًا ولا يساريًا ولا ليبراليا ولا قوميا فهو ديمقراطي اجتماعي، ذو أبعاد متعددة ولسنا تابعين لأحد، وروابطنا مع النقابات وتفاعلات المواطنين والحزب معني بجميع الأبعاد الإسلامية والقبطية والبعد المتوسطي.
وأضاف أن الحزب لا يتلقى أية معونات من أحد، وأن سفر الدكتور محمد أبو الغار لأمريكا لمؤتمرات طبية فهو طبيب مشهور.
وعلق كامل، على خطاب عصام شرف، رئيس مجلس الوزراء، بقوله إنه لم يأت بجديد وعليه ترك مكانه ونقول له شكراً وهو فوق الشبهات ولكن لا نريده فرض علينا برغم أن الثوار هم الذين أتوا به ولكنه لم يلتزم بما أراده الثوار.
وعن البيان العسكري، قال إنه كان مخيبًا للآمال تخلله نبرة تهديد مرفوضة ولم يرق البيان لمستوى الأحداث واللواء حسن الفنجري هو الذي عظم للثوار هو نفسه الذي يشير بإصبعه دليل على تحول المجلس العسكري.
وأضاف إن الحزب يدعو لتوافق وطني سيتم الإعلان عنه خلال أيام والتوافق العام سيكون مع الأحزاب والقوى السياسية على اختلافها وموضوع التوافق حول المرحلة الانتقالية وآلية وضع الدستور وما الضوابط لوضعه.
وطالب إيهاب أدورد الخراط، وكيل المؤسسين وعضو الهيئة العليا للحزب، بزيادة ميزانية التعليم لأن التعليم ليس منحه ولكنه فرصة للاستثمار فتعليمنا يعوق التفكير.
وعن الحد الأدنى للأجور قال لدينا من المتخصصين القادرين على إعطاء الحد الأدنى للأجور بشكل حقيقي ليكون أكثر من 1500 جنيه، و1500 جنيه تعنى الحد الأدنى للفقر، فلابد من إعادة هيكلة الأجور فلا يصح أن ينال موظف في القطاع العام بدلات في الشهر نصف مليون جنيه وغيره لا يجد الفتات هذا كلام فارغ ولكن من الممكن منحه 30 ألف جنيه نظير عمله.
وعن حقوق المرأة التي نالتها أكد أنها لم تنل حقوقها كاملة والدليل أن صندوق التجارة العالمي أعد دراسة على 128دولة فكانت مصر ترتيبها الـ121 في نيل المرأة حقوقها ولم يتبقى إلا 7 دول فقط لتكون مصر من أسوأ الدول التي لا تنال فيها المرأة حقوقها ولا الرعاية الاجتماعية للأطفال وكذلك لابد أن ينال النوبيون حقوقهم.


رابط دائم:

كلمات البحث:

كفر الشيخ| أحزاب| مؤتمر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل