المحتوى الرئيسى

المصريين الأحرار:الدولة القبطية مهاترات سياسية ومحاولة للتخريب

07/13 15:26

أخبار مصر - شيماء صالح

أعلن حزب المصريين الأحرار رفضه التام لما يقوم به البعض من أعضاء الجمعية القبطية الأمريكية التي يقودها المحامي موريس صادق - منزوع عنه الجنسية المصرية- لتدشين ما أسموه بـ"الدولة القبطية".

ووصف المكتب السياسي للحزب هذا الأمر بالمهاترات السياسية الغيرواعية، لأن الشعب المصري نسيج وطني واحد بمسلميه ومسيحييه، وأي شخص يدعى غير ذلك فهو شخص غير عاقل و يسعى للفتن والوقيعة.

وأكد الحزب - فى بيان له الاربعاء - رفضه لتلك المهاترات جملة وتفصيلا متحدا في ذلك مع كل مصري وطني يحب هذا البلد ويخاف عليه ويعرف طبيعة أهله الذين جمعتهم الألفة والمودة على مر العقود.

وتابع البيان "إن مثل تلك المهاترات التخريبية التي تستهدف الأمن القومي المصري وتصطدم بوحدة النسيج الوطني ما هي إلا محاولات فاشلة من قوى خارجية لا تعرف تعايش الواقع المصري الناضج الذي يعي مثل تلك الدسائس ويتصدى لها بقوة وحزم".

وحذر حزب المصريين الأحرار كل محاولات زعزعة الإستقرار وبث الفرقة، موضحا أن وعي الشعب المصري أكبر بكثير مما يتوقع أحد ، وأضاف "هذا الشعب الذي خرج - مسلميه ومسيحييه- ليقول كلمته ويسقط نظام فاسد في أقصر ثورات التاريخ -18 يومًا-، والذي تفهم ووأد كل محاولات الوقيعة والفتن بينه وبين قواته المسلحة الوطنية، هو شعب قادر بذات الوعي أن يقضي على أية محاولات أو دسائس للتخريب أو لإشعال الفتن".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل