المحتوى الرئيسى

الشبكة العربية : لا ثورة بدون عدالة جادة

07/13 13:48

الشبكة العربية : لا ثورة بدون

عدالة جادة  

القاهرة : قالت الشبكة العربية

لمعلومات حقوق الانسان ان الحكومة والمجلس العسكري بصفتهم المسئوليين عن إدارة

البلاد فى المرحلة الانتقالية عليهم بالتوقف عن سياسة رد الفعل والمسكنات

والتغييرات الشكلية وإتخاذ إجراءات ثورية تضمن تحقيق العدالة حتى يطمئن الشعب على

مسار ثورته ، وأولى هذه التغييرات هي تعيين نائب عام أخر ، يعيد الثقة للمواطنين في

العدالة ، التي خرج الملايين في مصر للمطالبة بها.

وقد تجددت التظاهرات والاعتصامات الحاشدة فى ميادين

مصر المختلفة بدءا من 8 يوليو / تموز الماضي تحت شعار "الثورة أو?" مطالبين فيها

الحكومة و المجلس العسكري بتطبيق العدالة الحقيقية على رموز النظام السابق وتطهير

القضاء وتعيين نائب عام جديد ، إعادة هيكلة جهاز الشرطة حتى تعود الثورة مجددا إلى

مسارها الصحيح .

وترى الشبكة العربية بحسب بيان نشر على موقعها :" ان

التظاهرات و الاعتصامات هي أليات مشروعة يعبر بها الشعب المصري عن شكوكه من إنحراف

مسار الثورة و إفلات رموز النظام الديكتاتوري الراحل من العقاب بينما يحاكم شباب

الثوار محاكمات عسكرية عاجلة و غير عادلة".

وقال البيان :" ان الثورة لم تصل بعد إلى مكتب النائب

العام ، وعلى المجلس العسكري والحكومة أن يتعلما الدرس ، من التأخير في عزل بعض

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل