المحتوى الرئيسى

منظمة التحرير الفلسطينية تدعو دول العالم إلى مساندة خيار التوجه للأمم المتحدة.

07/13 10:32

القدس المحتلة في 13 يوليو/ وام / أكدت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ضرورة مساندة دول العالم خيار توجه الفلسطينيين إلى الأمم المتحدة دون تحفظ لأنه السبيل الأكثر فاعلية لحل عادل للصراع الفلسطيني الإسرائيلي المستمر منذ عقود طويلة.

ودعت اللجنة التنفيذية عقب اجتماعها الليلة الماضية برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في بيان صحفي تلاه ياسر عبد ربه أمين سرها ..جامعة الدول العربية والدول الشقيقة إلى الوفاء بالتزاماتها المالية تجاه السلطة الفلسطينية حتي يتسني لها التغلب على الأزمة المالية التي عطلت دفع كامل الرواتب لقطاع واسع من موظفيها .. بجانب تعطيل العديد من الإلتزامات الضرورية في قطاعات التعليم والصحة وغيرها .

وأكدت اللجنة أنه ليس أمام العالم اليوم وخاصة الولايات المتحدة الأميركية سوى خيار استخدام جميع الوسائل لإرغام المحتلين الإسرائيليين على وقف سياستهم العنصرية التوسعية والإقرار بضرورة الوقف التام للإستيطان والإعتراف بحدود عام 1967 وإنهاء الإحتلال .

وأوضح البيان أنه في ضوء عدم تقدم جهود اللجنة الرباعية فإن سياسة حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو اليمينية تتحمل كامل المسؤولية بسبب إصرارها على رفض أسس التسوية العادلة وإعلان رئيس وزرائها المتكرر وخاصة أمام الكونغرس الأميركي مواصلة نهج التوسع وتمزيق وحدة الضفة الغربية تحت غطاء ذريعة الأمن وسواها من الذرائع .. فضلا عن معارضته الإقرار بحدود الرابع من حزيران عام 1967 وتصميمه على سياسة ضم القدس والإستيطان والتوسع وصولا إلى قاعدة يستسلم أمامها المجتمع الدولي والرباعية الدولية ..بجانب إنكارها حقوق اللاجئين وسعيها المتواصل لتحقيق مطامعها التوسعية ورغبتها في تدمير مقومات قيام دولة فلسطينية مستقلة.

وأضاف أنه بناء على سياسة الحكومة الإسرائيلية التي تعلن مواصلة الإحتلال والإستيلاء على أرض الشعب الفلسطيني فإن الولايات المتحدة يجب أن تتحمل كامل مسؤولية استمرار إسرائيل في تخريب جهود السلام .. مبديا أسفه أن يقال في أوساط أميركية أن الهوة واسعة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي مما عطل صدور موقف محدد للجنة الرباعية الدولية.. بينما الواقع يؤكد أن الهوة لا توجد إلا بين إسرائيل وسياستها وبين موقف العالم بأسره والشرعية الدولية.

وأوضح البيان أن اللجنة التنفيذية أكدت دعمها للموقف الذي عبر عنه الرئيس الفلسطيني محمود عباس تجاه عملية تطبيق اتفاق المصالحة وضرورة البدء في تشكيل حكومة كفاءات وطنية .. فيما أكد أن المواقف المتشددة والإشتراطات التي تصدر عن مصادر حركة حماس تخالف الروح الإيجابية المرنة التي بدأ بها توقيع المصالحة حتى يمكن مساندة السلطة ودورها في جميع الميادين وعلى كل الصعد وليس التراجع أو التضحية بأية مكاسب وإنجازات تحققت خلال المرحلة الماضية.

غز / ذ / زا /.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل