المحتوى الرئيسى

> مصدر أمني ينفي توقف بعض الضباط عن العمل تضامناً مع زملائهم

07/12 21:02

 نفي مصدر أمني صحة ما تردد حول اعتصام ضباط وأفراد قطاع الأمن المركزي احتجاجاً علي اقالة عدد من الضباط ومحاكمتهم.

وأكد المصدر أن ما نشر في هذا الصدد ليس له أساس من الصحة وليس الأمن المركزي فقط بل علي جميع القطاعات والهيئات الشرطية خاصة أن الضباط لم يقالوا حتي الآن ويخضعون لمحاكمة قضائية عادلة فيما نسب إليهم من اتهامات ومن تثبت إدانته أو براءته بحكم قضائي نهائي بات يأخذ حقه ولا مجال للعواطف من قبل وزارة الداخلية مع أحد.

وقال: نحن عانينا جميعاً ويجب أن نرسخ مبادئ العدالة علي الجميع والعمل الشرطي الخدمي والمنوط بحفظ الأمن والاستقرار الاجتماعي منتظم والمطلع علي المجهودات الأمنية التي تبذلها أجهزة الأمن المختلفة علي مستوي مديريات الجمهورية من تقديم خدمات وملاحقات للعناصر الخارجة والمخربة والهاربين من تنفيذ الأحكام والسجون والبلطجية ومثيري الشغب.

وحول ميدان التحرير وما تردد حول تأكيد بعض العناصر من البلطجية المعتدين علي بعض الثوار أنهم مدفوعون من قبل معاون مباحث دائرة قسم قصر النيل بهدف الأعتداء عليهم، قال: لن نعلق علي هذه الواقعة قبل التحقيق فيها وأرجح علي المستوي الشخصي أنها محاولة وقيعة بين الثوار الشرفاء والداخلية ودليلي علي ذلك التحقيقات الجارية مع أعضاء إحدي القنوات الفضائية الخاصة والتي تمكن بعض شرفاء الميدان الابلاغ عنهم وتحرير محضر بذات قسم الشرطة لتلفيق قضية استخدام الشرطة قنابل مسيلة للدموع صناعة إسرائيلية ضد الثوار!!

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل