المحتوى الرئيسى

حنا جريس: الكنيسة دخلت "بيات شتوى" بعد الثورة

07/12 15:02

على عكس جميع قطاعات ومؤسسات الدولة تحول موقف الكنيسة الأرثوذكسية بعد ثورة 25 يناير إلى التكتم على كل شىء، فتوقف رجال الأكليروس عن تصريحاتهم أو إبداء الرأى حول القضايا الدائرة وخاصة ما يتعلق بالوضع السياسى أو ما يشغل الناس حاليا فى ميدان التحرير والحكومة.

د.حنا جريس الناشط السياسى واحد قادة التدريب على التنمية الثقافية بالكاتدرائية أرجع هذا التحفظ من جانب الكنيسة إلى "حالة البيات الشتوى الذى دخلت فيها الكنيسة عقب الثورة"، كما يرجع إلى أن الكنيسة مؤسسة محافظة وأى تصريح يصدر عنها يحسب عليها، ولذا فيتحفظ الكثير الحديث أو التعليق على الأوضاع لعدم وضوح الرؤية وعدم وجود قراءة جيده وأيضا لأن الكنيسة وجهت فى فترة انتقادات شديدة لموقفها وتصريحاتها السياسية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل