المحتوى الرئيسى

فرنسا تدين سوريا وتقول ان صمت الامم المتحدة امر لا يمكن تحمله..محدث

07/12 13:34

باريس (رويترز) - ادانت فرنسا سوريا يوم الثلاثاء وقالت ان اخفاق مجلس الامن الدولي في التحدث صراحة ضد القمع العنيف للاحتجاجات المطالبة بالاصلاح هناك اصبح "امرا غير محتمل."

وقال رئيس الوزراء الفرنسي فرانسوا فيرون ان الصين وروسيا تعوقان تبني قرار للامم المتحدة وان هذا امر غير مقبول.

وقال فيون في مقابلة مع محطة اذاعة اوروبا 1 ان"الرئيس(بشار) الاسد تجاوز الحد. صمت مجلس الامن الدولي على سوريا اصبح امرا غير محتمل."

وقادت باريس الجهود الرامية الى اجازة قرار بمجلس الامن الدولي يدين حملة القمع قائلة ان الاسد ليس له شرعية.

وقال الان جوبيه وزير الخارجية الفرنسي في محطة فرانس انفو العامة ان باريس تعمل بجد في مقر الامم المتحدة بنيويورك لضمان صدور رد من الامم المتحدة.

واردف قائلا "اننا نحاول بشكل خاص اقناع الروس انه من غير المقبول ان يترك مجلس الامن ما يجرى في سوريا يحدث دون رد فعل."

وجاء هذا الانتقاد الجديد بعد زيادة جديدة في التوترات يوم الاثنين بشأن هجوم شنه موالون للاسد على سفارتي الولايات المتحدة وفرنسا في دمشق.

وقالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون يوم الاثنين ان الاسد فقد شرعيته وهو ليس "شخصا لا يمكن الاستغناء عنه".

وكرر فيون ذلك.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل