المحتوى الرئيسى

إفتتاحيات صحف الإمارات .. إضافة أولى.

07/12 09:47

وفي مقال آخر كتبت صحيفة " البيان " أنه مع اقتراب موعد الإنسحاب الأميركي من العراق و المفترض أن يتم بحلول نهاية العام الجاري تتسارع الخطى نحو اتفاقٍ ينتظر الجميع أن تتوصل إليه الكتل السياسية هناك ليعرف العراقيون من خلاله ما إذا كانوا سيرون نهاية للاحتلال بعد كل تلك الأعوام..ومن هذا المنطلق تأتي زيارة سيد " البنتاغون " إلى بغداد هذه الأيام .

و تحت عنوان / أمن العراق .. عراقي / أشارت إلى التشاؤم إزاء مستقبل العراق الذي تشعر به شريحة ليست بالقليلة من المجتمع العراقي وهي تتساءل عن فداحة الثمن الذي دفعه العراق وأهله في مقابل ما يطل عليه من ديمقراطية مؤكدة أنه تساؤل مشروع .. فالأوضاع الاقتصادية والأمنية والسياسية ليست على ما يرام في البلاد.. كما يساور الكثير القلق على مصير الوحدة الوطنية في ظل أطروحات تدعو للفيدراليات المتعددة وتوزيع صناعة القرار على أكثر من مصدر.

ونبهت إلى أن مرحلة ما بعد 2003.. تؤكد أن العراقيين دفعوا ثمنا غاليا لا يوازي المكاسب التي حصلوا عليها فالأميركيون يغادرون وهم يتركون حكومة تعاني خلافات وانقسامات على الرغم من مرور أكثر من عام على الانتخابات النيابية.. إضافة إلى نغمة الإنفجارات التي تهز العراق يوميا وهو الأمر الذي يثير المخاوف بشأن عودة نشاط المسلحين بشكل أكبر من السابق مما يعيد ذكريات الماضي القريب الأليمة.

و قالت سواء تم الإنسحاب الأميركي أم لم يتم ومدد له لفترة إضافية فإن ثمن الأعوام الثمانية الماضية كان باهظا على كافة الفرقاء..فهناك إنفاق مئات مليارات الدولارات ومقتل آلاف الجنود الأميركيين ومئات الآلاف من العراقيين وتدمير البنية التحتية العراقية.

وأكدت " البيان " في ختام مقالها أن الإنسحاب الأميركي خطوة جيدة على أمل أن يكون هناك قوات عراقية قادرة على ملء الفراغ بشكل كامل بما لا يسمح لأي قوى أخرى بملء الفراغ لمصالحها الخاصة .. مشددة على أن أمن العراق يجب أن يكون عراقيا في المقام الأول حتى يتمكن العراقيون من النظر إلى الأمام باستعادة وطنهم واقتصادهم، والسير بهما نحو مستقبل زاهر.

يتبع / خلا / زا /.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل