المحتوى الرئيسى

(ATTACHMENT-1) DJ MIDEAST MORNING BRIEFING: Global Econ Concerns To Drag On Gulf Mkts

07/12 09:47

موجز صباحي حول أخبار الشرق الأوسط: المخاوف حيال الاقتصاد العالمي تلقي بثقلها على الأسواق الخليجية

المصدر: داو جونز

دبي (زاويا داو جونز) – من المتوقّع أن تشهد أسواق الأسهم الخليجية تراجعاً يوم الثلاثاء، وذلك في ظل المخاوف حيال تصاعد حجم العزوف عن المخاطرة وتأثّره بالاقتصاد العالمي فيما من المرجّح بقاء أحجام التداول هزيلة.

وبحسب أحد المتداولين، فإنّ "الأسواق الإقليمية في أنحاء آسيا قد تضررت بفعل المؤشرات السلبية من "وول ستريت" والناجمة عن المخاوف من انتشار أزمة الدين السيادي الأوروبي إلى إيطاليا، ثالث أكبر اقتصاد في أوروبا".

وفي آسيا، سجّلت الأسهم انخفاضاً حاداً يوم الثلاثاء بعد الخسائر التي تكبدتها في "وول ستريت" يوم الاثنين، مع تجدد المخاوف حيال احتمال انتشار أزمة الدين الأوروبي إلى إيطاليا واسبانيا.

وعلى صعيدٍ آخر، أفاد العديد من المصارف السعودية الريادية مساء الاثنين عن بياناته المالية للربع الثاني، الأمر الذي من شأنه أن يسترعي انتباه بعض المستثمرين.

هذا ومن المتوقع أن تُسلّط الأضواء على سوق الأسهم المصري بعد تراجعه بشكلٍ حاد خلال الجلسة السابقة في ظل تصاعد وتيرة الاحتجاجات المناهضة للحكومة الانتقالية التي يرأسها المجلس العسكري وتهديدها بإخراج الجهود التي تبذلها الدولة العربية من أجل إعادة إحياء اقتصادها في مرحلة ما بعد مبارك عن مسارها.

إلى ذلك، سجّلت أسعار النفط المزيد من التراجع يوم الثلاثاء، وذلك في أعقاب تدهورها يوم الاثنين على خلفية انتعاش الدولار نتيجة تفاقم أزمة الدين في أوروبا، ووسط مؤشرات تراجع الطلب على النفط الهام في الصين. وبالنسبة إلى عقود "نايمكس" الآجلة للتسليم في آب/أغسطس، فقد هوت بواقع 0.54 دولار إلى 94.61 دولاراً للبرميل الواحد في أحدث تداولٍ لها.

الإمارات العربية المتحدة: أقفل سوق دبي على تراجع بنسبة 1.2% إلى 1548.69 يوم الاثنين.

وفيما انخفض سهم "الإمارات دبي الوطني" بنسبة 5.8% إلى 4.24 دراهم وسط أحجام تداولٍ هزيلة، تدهور سهم "إعمار" الريادي بنسبة 1.6% إلى 3.04 دراهم.

وفي هذا الصدد، أفادت "كاب إم للاستثمار" أنّ السوق لا يزال يتأرجح بين التداول ضمن نطاق محدود والتراجع على المدى المتوسط مع التوقعات بمواجهته مقاومة قوية على مقربة من 1580.

وفي أبوظبي، أقفل السوق على ارتفاع بنسبة 0.1% إلى 2725.20 يوم الاثنين.

هذا وقد علت أسهم "طاقة" بنسبة 1.6% إلى 1.28 درهم، في الوقت الذي ارتفعت أسهم "صروح العقارية" بنسبة 1.5% إلى 1.31 درهم.

"وفي حال استمر السوق خلال ساعات اليوم ما دون المستوى المحوري البالغ 2726، فعندئذٍ يمكنه أن يلقى الدعم عند 2720. وعند الجانب الأعلى، من المتوقع للسوق أن يواجه مقاومةً عند 2730"، على حد تعبير المحلل.

السعودية: أقفل سوق "تداول" على انخفاض بنسبة 0.2% إلى 6567.14 يوم الاثنين، مع العلم بتراجع المؤشر الرئيسي بنسبة 0.7% خلال الجلسة السابقة.

وأعلن "مصرف الراجحي"، أكبر المصارف المقرضة من حيث القيمة السوقية في الخليج العربي، يوم الاثنين أنّ صافي أرباحه للربع الثاني قد ارتفع بنسبة 3.6 % إلى 1.84 مليار ريال سعودي بفضل تحسن الدخل الناتج عن الاستثمارات والخدمات المصرفية.

وكان المحللون لدى "المجموعة المالية-هيرميس" الكائنة في القاهرة قد توقعوا للمصرف أن يسجّل أرباحاً صافية بقيمة 1.85 مليار ريال خلال الفترة الممتدّة على 3 أشهر، في حين رأى المحللون لدى "سيكو" البحريني أنّ الأرباح ستبلغ 1.73 مليار ريال.

وأعلنت "مجموعة سامبا المالية" يوم الإثنين عن انخفاض صافي أرباحها خلال الربع الثاني بنسبة 9.7% على أساس سنوي إلى 1.1 مليار ريال، ومرد ذلك إلى تراجع دخل العمولات الخاصة.

وتماشت هذه النتائج إلى حد كبير مع توقعات معظم المحللين، حيث رأت "الأهلي كابيتال" التي تتخذ من الرياض مقراً لها أن المصرف قد يحقق أرباحاً بقيمة 1.13 مليار ريال خلال فترة الأشهر الثلاثة، فيما توقع المحللون لدى "شعاع كابيتال" في دبي أن تبلغ قيمة الأرباح الصافية 1.09 مليار ريال.

ومن جهته، أعلن "بنك الرياض" يوم الاثنين أن صافي أرباحه في الربع الثاني ارتفع بنسبة 9.1% على أساس سنوي إلى 836 مليون ريال سعودي مقارنةً بالسنة الماضية، نظراً إلى ارتفاع صافي دخل العمولات الخاصّة والعائدات من رسوم الخدمات المصرفية.

وتخطت هذه النتائج الأرباح البالغة 750 مليون ريال التي توقعتها "الأهلي كابيتال"، ومقرها الرياض، وتجاوزت مبلغ 742 مليون ريال الذي توقعه محللون في "سيكو" البحرينية.

إلى ذلك، أعلن "البنك السعودي الهولندي" يوم الإثنين عن ارتفاع صافي أرباحه خلال الربع الثاني بنسبة 5.1% إلى 263.3 مليون ريال بالمقارنة مع الفترة المماثلة من العام الفائت، ومرد ذلك إلى ازدياد الدخل من غير العمولات الخاصة.

وتجاوزت هذه النتائج توقعات معظم المحللين، حيث توقعت "الأهلي كابيتال" التي تتخذ من الرياض مقراً لها أن يحقق المصرف المقرض أرباحاً صافية بقيمة 252 مليون ريال خلال الربع الثاني من العام، فيما رأت "المجموعة المالية-هيرميس" التي تتخذ من القاهرة مقراً لها أن "البنك السعودي الهولندي" سيسجل أرباحاً بقيمة 237 مليون ريال.

وعلى صعيد آخر، تراجعت أسهم "المراعي" بنسبة 2.4% إلى 92.25 ريالاً يوم الإثنين بعد أن أعلنت الشركة أنها ستلغي رفع أسعار بعض من منتجات الألبان والأجبان في الآونة الأخيرة في خطوة ترمي إلى الالتزام بقرار اتخذته وزارة التجارة والصناعة لكبح ارتفاع الأسعار الذي يجري على نحو عشوائي.

وبدورها، علت أسهم "ينساب" يوم الإثنين بنسبة 2.6% إلى 50.25 ريالاً؛ وأعلنت الشركة أن صافي أرباح الربع الثاني لديها ارتفع بواقع الضعف تقريباً إلى 964 مليون ريال بالمقارنة مع 502.35 مليون ريال في الفترة المقابلة من السنة الماضية، متخطية توقعات معظم المحللين.

وأعلنت "اسمنت الجوف" يوم الإثنين أن وزارة التجارة والصناعة لم تجدد رخصة التصدير الخاصة بها.

هذا ولا تعتزم المملكة العربية السعودية رفع الحظر الجزئي على صادرات الإسمنت خلال السنة الجارية، نظراً إلى أن الطلب المحلي جيد، ما قد يساعد على تعزيز أسعار المادة الرابطة، وفقاً لما كشفه أشخاص مطلعون على الموضوع يوم الاثنين.

الكويت: تراجع السوق يوم الإثنين بنسبة 0.5% إلى 6183.50 نقطة، وأتت أسهم المصارف في طليعة الخاسرين.

قطر: أقفل سوق الدوحة يوم الإثنين على ارتفاع بنسبة 0.1% إلى 8496.87 نقطة، بدفع من أسهم القطاعيْن المصرفي والصناعي.

ويعتبر "بيت الاستثمار العالمي" أن المستثمرين في الأمديْن المتوسط والطويل لا يزالون قادرين على البقاء في السوق طالما أن المؤشر يتجاوز مستويي 8400 و8160 على التوالي.

تتوقع البورصة القطرية إطلاق خدمة دخول مباشر إلى السوق، أو دخول خاضع لرعاية في وقت لاحق من الصيف الجاري في خطوة تهدف إلى السماح لسوق الصرف بالانفتاح وسط سعيها للحصول على ترقيتها إلى فئة السوق الناشئ من قبل شركة إدارة المؤشرات "أم أس سي أي" بحلول نهاية العام.

ويعتبر الدخول المباشر إلى السوق تسهيلاً إلكترونياً في مجال التداولات يخول المستثمرين إدارة الصفقات بأنفسهم بدلاً من الاستعانة بالمتداولين داخل شركات الوساطة لتنفيذ الطلبات. ويساعد الأمر على خفض كلفة الصفقات، ويمنح المستثمرين المزيد من السيطرة على التنفيذ النهائي وقدرةً على استغلال الفرص السعرية بسرعة أكبر، فضلاً عن الحد من حجم تسريب المعلومات.

البحرين: انخفض مؤشر الأسهم الرئيسي إلى 1318.94 يوم الاثنين بتأثير من قطاع الخدمات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل