المحتوى الرئيسى

«جارديان» تبرئ «حياتو» و«أنوما» و«آدامو» من رشاوى مونديال قطر

07/11 19:42

فجرت صحيفة «جارديان» البريطانية مفاجأة من العيار الثقيل عندما أكدت أن مزاعم حصول الثلاثى الأفريقى عيسى حياتو وأمو آدامو وجاك أنوما، أعضاء المكتب التنفيذى للاتحاد الدولى لكرة القدم «فيفا»، على رشاوى نظير منح أصواتهم إلى الملف القطرى لتنظيم كأس العالم- مفبركة، وأن البرلمان البريطانى الذى أثار القضية تم تضليله عن طريق خطاب تلقاه من صحيفة «صنداى تايمز» البريطانية.

وأشارت «جارديان» فى تقرير نشرته، «الأحد»، إلى أن «المبلغ» الذى أرسل الخطاب إلى لجنة الثقافة والإعلام والرياضة بمجلس النواب البريطانى فتاة كانت مديرة الحملة الإعلامية للملف القطرى فى الفترة من مايو 2009 وحتى مارس 2010 قبل أن يتم فصلها فقررت الانتقام منهم عن طريق إرسال خطاب إلى «صنداى تايمز» تؤكد فيه حصول الثلاثى على رشاوى تصل إلى 1.5 مليون دولار أمريكى.

وقالت تلك الفتاة إن اسمها فايدرا الماجد، وإنها لم تتعرض لأى ضغوط أو إغراءات مالية من جانب المسؤولين القطريين نظير تغيير شهادتها، وإنها كانت غاضبة نتيجة قرار فصلها، لذلك حاولت الانتقام بشكل غير عقلانى، قبل أن تشعر بخطئها والإساءة التى تسببت فيها للملف القطرى، وإنها لم تتوقع أن يتم تصعيد الأمر للبرلمان البريطانى، أو أن يفتح فيفا تحقيقاً مع المسؤولين القطريين أو الأفارقة. وأنشأت «الماجد» موقعاً إلكترونياً على الإنترنت للاعتذار عن الألم، الذى تسببت فيه إلى أعضاء اللجنة التنفيذية، وأنه لم يتم الضغط عليها من قبل المسؤولين القطريين للاعتذار أو تكذيب الأمر.

من جهة أخرى، هدد السويسرى جوزيف بلاتر، رئيس الاتحاد الدولى لكرة القدم، بأنه سيوقف مدى الحياة اللاعبين والمدربين والحكام، الذين سيثبت تورطهم فى التلاعب بنتائج المباريات فى التحقيقات التى تشهدها العديد من البلدان فى الوقت الحالى.

وقال «بلاتر» فى مؤتمر صحفى فى مدينة باتشوكا أثناء متابعته نهائيات كأس العالم للناشئين «تحت 17 عاماً»، التى اختتمت: «الحل الذى نملكه هو الإيقاف مدى الحياة لجميع الأشخاص سواء اللاعبون أو المدربون والحكام».

من جهته، أوضح مدير الأمن فى الاتحاد الدولى كريس إيتون أنه قام بالتحقيق هذا الأسبوع فى احتمال التلاعب بنتائج المباريات فى السلفادور، وعلق «بلاتر» على ذلك قائلاً: «إنها قضية حساسة جداً ومقلقة جداً للاتحاد الدولى، جميع التقارير التى توصلنا بها ومازلنا نتوصل بها تتعلق بالمراهنات من جهة والتلاعب بنتائج المباريات من جهة أخرى».

وختم بلاتر معرباً عن استيائه «علينا التصرف بحزم شديد. رأينا فى الأسابيع أو الأيام الأخيرة هذه المشاكل فى اليونان وتركيا وماليزيا وبلدان أوروبية أخرى. إنها توجد فى مختلف أنحاء العالم».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل