المحتوى الرئيسى

أبوظبي تستضيف مؤتمر الأمراض المعدية والاستجابة للكوارث.

07/11 14:31

أبوظبي في 11 يوليو / وام / بدأت في نادي ضباط القوات المسلحة في أبوظبي اليوم أعمال مؤتمر " الأمراض المعدية والاستجابة للطوارئ " الذي ينظمه سلاح الخدمات الطبية في القوات المسلحة بالتعاون مع القيادة المركزية الأميركية ومركزي " القوات المسلحة للرقابة الصحية و طب الكوارث " و" المساعدات الإنسانية ".

ويشارك في المؤتمر الذي يستمر حتى الرابع عشر من يوليو الجاري / 95 / متخصصا ومحاضرا من المملكة العربية السعودية وقطر والعراق والأردن ولبنان واليمن وممثلون عن وزارات الدفاع والداخلية والصحة بجانب الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث وهيئة الهلال الاحمر وهيئتي الصحة  في أبوظبي ودبي .

وألقى سعادة العميد طبيب راشد أحمد النعيمي قائد سلاح الخدمات الطبية بالقوات المسلحة كلمة في افتتاح المؤتمر قال فيها .. إنه يهدف إلى تعزيز ودعم العمل المشترك في هذه المنطقة للاستجابة بكفاءة وفاعلية لحالات الطوارئ الإنسانية الناجمة عن الكوارث والأزمات وكذلك لخلق قاعدة مشتركة لقادة الجيوش لتبادل الخبرات وأفضل الممارسات في مجال التصدي للأمراض المعدية المستجدة والاستجابة للكوارث .

وأشار النعيمي إلى أن ممثلي الدول والوزارات والهيئات سيعرضون أفضل ممارساتهم وما يقومون به من أجل التخفيف من آثار الكوارث إلى جانب إجراء تدريبات نظرية وعملية من أجل تطبيق وتعزيز المعارف والمهارات في هذا المجال..منوها بأن المشاركين في المؤتمر هم من ذوي الخبرة والدراية في مجالات الترصد الوبائي والصحة العامة والتأهب والاستعداد للطوارئ بجانب وضع السياسات والتخطيط الاستراتيجي .

ولفت النعيمي إلى أن أهمية المؤتمر تنبع من جدية الموضوعات التي يتناولها والتوقيت الزماني بالإضافة إلى الموقع المكاني لتلك الموضوعات..مشيرا إلى أن العقود الثلاثة الأخيرة شهدت اضطرادا في وقوع الكوارث الطبيعية على مستوى العالم من زلازل وبراكين وفيضانات وسيول وتسونامي وجفاف وتصحر وحروب واشتباكات وغيرها بصورة غير مسبوقة وقد تسببت تلك الكوارث في خلق طوارئ إنسانية تأثر بها الملايين من البشر وفقدت جراؤها مليارات الدولارات نتيجة غمر الأراضي الزراعية أو انهيارات المباني والطرق والجسور أو انتشار الأوبئة والأمراض أو تصدع المفاعلات النووية والتلوث الإشعاعي والكيميائي والبيولوجي بالإضافة إلى فقد الأرواح كما شهدت العقود الأخيرة ظهور أمراض وبائية بدءا من الجمرة الخبيثة ومرض الالتهاب التنفسي الحاد "سارس" ثم إنفلونزا الطيور فانفلونزا الخنازير .

واختتم العميد طبيب راشد أحمد النعيمي كلمته مشيرا إلى أن من شأن هذا اللقاء أن يرفع من إمكانات الدول المشاركة وقدراتها للتصدي لمثل هذه الكوارث والأزمات وتقليل الآثار الإنسانية الناتجة عنها .. مضيفا أن هذا المؤتمر يأتي تأكيدا للدور الرائد الذي تلعبه دولة الإمارات في هذا المضمار على المستويين الإقليمي والدولي واستمرارا للنهج الذي رسمه مؤسس الدولة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان " رحمه الله " واستلهاما للقيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ومتابعة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

من جانبه أكد العقيد ديفيد بافن بكلر نائب قائد الخدمات الطبية بالقيادة المركزية الأمريكية بفلوريدا على أهمية أوراق العمل المطروحة في المؤتمر خاصة في هذه المنطقة الحيوية من العالم داعيا المشاركين إلى الإستفادة من كل ما يتم تداوله خلال أيام المؤتمر .

وسيناقش المؤتمر في يومه الأول دور المجتمع في كيفية التعامل مع الأزمات والطوارئ وأهمية التحضير لها والدروس المستفادة وأهمية الاكتشاف المبكر للتخفيف والحد من انتشار الأوبئة وأفصل المسبل في مكافحة الكوارث .

مط / عب / زا /.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل