المحتوى الرئيسى

خيمتان لشبكات التواصل الاجتماعي باعتصام الإسكندرية في يومه الرابع

07/11 14:07

الإسكندرية - أ ش أ

قام عدد من الشباب المشاركين في اعتصام الإسكندرية بحديقة ميدان سعد زغلول بتخصيص خيمتين لشبكات التواصل الاجتماعي على الانترنت (تويتر وفيس بوك)؛ ويعتبر المشاركين فيها من المستقلين ممن لا ينتمون إلي أي تيار سياسي أو حزبي.

ورفع أعضاء الخيمتين لافتات علي بوابتها للإعلان عن شبكتي التواصل الاجتماعي واستخدموها في التواصل مع العالم خارج الاعتصام من خلال نقل الأخبار والمعلومات عن الاعتصام وما يحتاجه من أدوات ومعدات أساسية ووسائل إعاشة، بالإضافة إلي نقل أخبار العالم إلي المشاركين في الاعتصام.

واستغل الشباب المشارك في الاعتصام إتاحة خدمة الإنترنت اللاسلكي في استخدام حواسيبهم الألكترونية المحمولة (لاب توب) في نشر مطالب المعتصمين وإجراء النقاش السياسي والمجتمعي مع غيرهم من الشباب المصري حول العديد من القضايا المتعلقة بالأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وعلي الجانب الآخر من حديقة ميدان سعد زغلول  بوسط المدينة؛ حيث دخل الاعتصام يومه الرابع علي التوالي انتشرت العديد من المجالات الفنية وخاصة الرسم والموسيقي.


فتولي عدد من الرسامين نشر لوحاتهم التعبيرية عن الأوضاع السياسية والتأكيد علي مطالب المعتصمين من خلال اللوحات التي نشروها بالقرب من تمثال "سعد زغلول" الذي يتوسط ميدان الاعتصام.

وأقام العديد من المشاركين في الاعتصام حلقات السمر التي استخدموا فيها بعض الآلات الموسيقي كالعود والجيتار لإنشاد العديد من الأغاني الوطنية، والأغاني التي إشتهرت بها ثورة الخامس والعشرين من يناير، بالإضافة إلي إلقاء الشعر والنثر وإقامة المسرحيات والإسكتشات الرمزية خلال فترات المساء.

على صعيد آخر ،أدان حزب "مصر الثورة" ماترتب علي الإجراءات التصعيدية التي اتخذها المعتصمون بقطع الطرق وتعطيل المصالح العامة وإعاقة المواطنين عن أداء مصالحهم، من خلال بيان إعلامي أصدروه اليوم "الاثنين" يحذر من أثر تلك الممارسات علي أمن المواطن المصري.

وناشد بيان الحزب المجلس العسكري تلبية مطالب الشعب وفقا لإرادته، وإستكمال تنفيذ مطالب الثورة لضمان تحقيق الأمان وإنقاذ الدولة خلال المرحلة الانتقالية.. وأكد حق المواطنين في الاعتصام والتظاهر بالطرق السلمية تعبيرا عن الرأي بشكل حضاري.

وأضاف: أن حرية التعبير عن الرأي لا يجب أن تنال الآخرين بالضرر؛ خاصة فيما يتعلق بالحفاظ علي مكتسبات الثورة والتصدي للشائعات وحماية مرافق الدولة.. محذرا من استغلال البعض لتلك الأحداث بهدف إشاعة الفوضى وإثارة القلق ونهب الثروات والتعدي علي أملاك الغير، مبينا أن الثوار والقوي السياسية واللجان الشعبية لن ترضي عن تلك التداعيات التي لا تصب في صالح المواطن المصري.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل