المحتوى الرئيسى

المجلس الأعلى للشرطة فى حالة انعقاد دائموعدم ارتياح لقرار رئيس مجلس الوزراء

07/11 00:03

تنفيذا للتكليف الذى تلقاه وزير الداخلية من رئيس مجلس الوزراء بالإحالة إلى التقاعد لكل الضباط المنسوبة لهم اتهامات بالقتل والاعتداء على المتظاهرين فى أحداث ثورة 25 يناير، يعكف المجلس الأعلى للشرطة على تنفيذ أكبر حركة تغييرات وتنقلات فى هيئة الشرطة.

 وفقا للتقارير الفنية والإحالة إلى سن التقاعد، ووفق مصادر المجلس الأعلى للشرطة، فإن عدد الضباط المتهمين نحو 120ضابطا من مختلف الرتب، بينهم 15 برتبة لواء.

وحسب المصادر، فإن قرارات الإحالة إلى التقاعد ستشمل ـ لأسباب مختلفة ـ عددا من مساعدى الوزير ومديرى الأمن فى المحافظات ومن المتوقع أن يكون بينهم اللواء حامد عبدالله مدير قطاع الأمن الوطنى ـ أمن الدولة سابقا ـ بسبب الوصول إلى سن التقاعد، ومن أقوى المرشحين لخلافته اللواء مجدى عبدالغفار نائب مدير القطاع.

ونظرا لحساسية وأهمية الموضوعات التى يبحثها المجلس الأعلى للشرطة، فإنه سيستمر فى حالة انعقاد دائم حتى يوم الخميس لتجىء قراراته مدروسة وبعناية، وعقب إعلانها ستبدأ سلسلة لقاءات يعقدها الوزير ومساعدوه وقيادات الشرطة مع الضباط فى سائر القطاعات لشرحها وتفسيرها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل