المحتوى الرئيسى

الـ10 المبشرون بالأهلي.. ونفي القيعي إثبات

07/11 11:21

دبي- خاص (يوروسبورت عربية)

انفض المولد، وأكل الأهلي تورتة الفرح، بعدما حصل على لقب الدوري السابع على التوالي، والـ36 في تاريخه، ونجح الفريق الأحمر في استعادة جزء من شبابه، بتحقيق الانتصارات، وساعده في ذلك انشغال الزمالك بمؤامراته بنظرياته بتوأمه، فحصد الفريق الأحمر اللقب عن جداره، واستحقاق.

وكلمة عن جدارة واستحقاق هي كلمة نسبية، فالأهلي لم يحصل على لقب الدوري لأنه قدم موسما استثنائيا أو أدى أداء مبهرا، ولكنه حصل على اللقب لأنه في النهاية لابد أن يحصل فريق على اللقب، وبما أن الإسماعيلي لا يريد، والزمالك يقدس المركز الثاني ويحترم مقدساته ولا يتجاوزها.

وطبعا باقي فرق الدوري لا تتجرأ على المنافسة وفقط تكتفي بمتابعة القمة من بعيد، توج الأهلي باللقب في واحد من أسوأ مواسم الفريق الأحمر على الإطلاق.. الدليل الفريق الأحمر خسر 29 نقطة في مشوار الدوري متعادلا 13 مرة وخاسرا لمباراة وحيدة.

المهم أن الأهلي قرر اكتساح سوق الانتقالات الصيفية وبدأ تحركاته مبكرا لإدراكه حقيقة أن فريقه قد شاخ، ولا يمكن استمرار العديد من اللاعبين الموجودين حاليا لموسم آخر.. وكعادته.. ساهمت وكالة الأهرام للإعلان بعقد الرعاية (141 مليون جنيه) في إنعاش خزائن الفريق الأحمر، وجعلته يدخل سوق الانتقالات "بقلب جريء".

 

المبشرون بالأهلي

وسلط الأهلي الضوء في البداية عشوائيا على العديد من اللاعبين، ولكن دائرة الضوء ضاقت حتى وصلت إلى قمة تركيزها في الشهر الأخير للدوري، ونجح عدلي القيعي في الوصول إلى اتفاق وتوقيع مبدئي للعديد من النجوم للانضمام لصفوف الفريق اعتبارا من الموسم المقبل، ووصل عدد النجوم على قائمة الأهلي 10 لاعبين بالإضافة إلى الأجانب الذين مازال موقفهم غامضا ولم يتم التوصل لأسماء مؤكدة.

وتتضمن قائمة الـ10 المبشرون بالأهلي السيد حمدي مهاجم بتروجيت الذي أنهت الإدارة تقريبا إجراءات ضمه رغم نفي عدلي القيعي، وللعلم فدائما كقاعدة نفي القيعي هو دليل إثبات أكثر منه دليل انتفاء.

فالقيعي على سبيل المثال نفى نفي قاطع التفاوض مع أحمد عيد عبد الملك مهاجم حرس الحدود، في الوقت الذي اجتمع مدير التسويق بالنادي الأهلي مع اللاعب ووكيل أعماله وبعض من الإعلاميين في قناة النادي بفندق البارون بالقاهرة، ووقع اللاعب على استمارات الالتحاق بالفريق الأحمر، وهو النجم الثاني لدعم خط هجوم الفريق.

 

محلل الإسماعيلي

أما اللاعب الثالث على اللائحة فهو وليد سليمان مهاجم إنبي، واللاعب أبدى رغبته في الانتقال للفريق الأحمر وتوصل لاتفاق مع الإدارة، وتقف إدارة إنبي عائقا أمام إتمام الصفقة، وتحاول إدارة الأهلي إقناع المسؤولين في النادي البترولي بصفقة تبادلية يفرط بمقتضاها الأهلي في عفروتو وعبد الحميد شبانة لصالح الفريق البترولي مقابل الحصول على خدمات اللاعب.

اللاعب الرابع الذي يسعى خلفه الأهلي لدعم الهجوم، هو عبد الله السعيد مهاجم الإسماعيلي الذي يحاول القيعي إبقاء المفاوضات حوله في طي الكتمان، وإن كانت صفقة صعبة للغاية، بسبب الحساسيات بين الإسماعيلي والأهلي جماهيريا، وهو ما قد يضطر إدارة الأهلي للبحث عن عقد خليجي للاعب للشهور الستة المقبلة على أن ينضم للفريق في يناير.

آخر الأوراق الهجومية واتي نجح الأهلي في حسمها فعليا هو مهاجم مصر المقاصة حسين حمدي، الذي وقع عقدا مع الفريق الأحمر لمدة 4 سنوات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل