المحتوى الرئيسى

اطباء بيطريون يجرون عملية ناجحة لقط الوشق العربي في حديقة حيوان العين .

07/10 15:31

العين في 10 يوليو / وام / نجح اطباء بيطريون باجراء عملية جراحية لاحد قطط الوشق العربي في حديقة حيوان العين بعد فقدانه للوزن رغم شهيته الصحية.

وسارع فريق من اطباء الحديقة بالتعاون مع طبيب بيطري من المستشفى المركزي للطب البيطري في الوثبة الى اجراء عملية استكشافية لفحص معدة القط وجهازه الهضمي بعد مخاوف من فقدان الوشق للوزن رغم شهيته الصحية وبعد إجراء التشخيص الأولي وجدوا جسما غريبا صغيرا في الأمعاء الدقيقة ولاحظوا تضخم العقد اللمفاوية والطحال المساريقي.

وقال الدكتور أرشاد توسي مدير العمليات البيطرية في حديقة حيوان العين " يسعدنا أن القط يتمتع بصحة أفضل وبات في مرحلة الشفاء ".

وقد تم إستئصال عيّنة - خزعة من الجسد خلال العملية الجراحية وجرى إرسالها إلى مختبر في بريطانيا لفهم السبب الكامن وراء حالته " .

وعلى الرغم من نجاح العملية الجراحية، لاحظ الفريق توسع الطحال والغدد الليمفاوية لدى الوشق، وبالتالي تم أخذ عينات منها وإرسالها إلى مختبر في بريطانيا لفحصها.

ويجري الفريق البيطري في حديقة حيوان العين حالياً عملية تصميم لخطة علاجية بما يتماشى مع التجارب والنتائج المستخلصة من مختبر المملكة المتحدة، في حين سيواصل فريق من الخبراء في الحديقة رصد صحة الوشق بدقة والاهتمام بعناية بالحيوان لضمان تعافيه.

جدير بالذكر إن قطط الوشق العربية تتميز بعضلات على الرغم من كونها نحيلة، وبقوائمها الطويلة وذيلها القصير وتسكن هذه القطط البرية الشرسة منطقة غربي آسيا وجنوب آسيا وأفريقيا.

يعود تأسيس "متنزه العين للحياة البرية" للعام 1968 حيث تم إنشاؤه في الأصل كـ "حديقة حيوان العين" من قبل المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

والمتنزه مشروع تطويري متعدد الأوجه من قبل المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية في العين حيث يتمحور بالكامل حول الحياة البرية.

وقد صُمِّمَ بهدف إيجاد وجهة مستدامة ترفيهية وتعليمية تعمل على دمج السكان مع محيطهم الطبيعي.. ويجري تشييد المتنزه على ثلاث مراحل.

ويمتد "متنزه العين للحياة البرية" على مساحة أكثر من 900 هيكتار ليشكل مهداً طبيعياً يحتضن حالياً أكثر من 4300 حيوان من 186 نوعاً 30 منها مهددة بالانقراض.

وتماشياً مع المبادئ وأُطر العمل التي تضمنتها خطة أبوظبي 2030 يعتبر المتنزه إضافة جديدة تتحقق لرؤية إمارة أبوظبي ومسيرتها التنموية المستدامة الطويلة المدى من حيث كونه نموذجاً واقعياً يحتذى به لتحقيق الاستدامة البيئية والثقافية.. وسيلعب المتنزه دوراً تعليمياً وتوعوياً فاعلاً يضاف للعامل الترفيهي.

ويوفر المنتزه الحياة البرية الطبيعية والمراكز التعليمية بالإضافة إلى السفاري الصحراوية بنماذجها المختلفة والحدائق وأنواع النباتات المتنوعة.. وسيلعب المتنزه دوراً هاماً كمركز تعليمي راقٍ ووجهة ترفيهية مميزة في الوقت ذاته.. وأطلق متنزه العين للحياة البرية عدداً من الشراكات الاستراتيجية مع كبرى المؤسسات والجمعيات العالمية المعنية بصون وحماية البيئة والحياة الطبيعية بما فيها الاتفاقية الحصرية التي تمتد لعشرين عاماً مع جمعية سان دييجو لعلوم الحيوان حيث تشكل هذه الخطوة أداة فعالة في تطوير كافة جوانب المشاريع خاصة تلك المتعلقة بالحياة البرية.. وتتضمن الاتفاقيات الأخرى تلك الموقعة مع هيئة البيئة- أبوظبي وجمعية رينجلاند ترست الشمالية في كينيا وصندوق الحفاظ على الصحراء.

وكجزء من الأعمال القائمة في المتنزه والتي تهدف لتحويله إلى منتجع للحياة البرية تجري حالياً عمليات تطوير هامة تتبع أرقى المعايير والمستويات العالمية من شأنها أن تضع المنتجع في مكانة رائدة على المستوى العالمي في مجال المحافظة على البيئة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل