المحتوى الرئيسى

بدء لقاء تشاوري للحوار الوطني في دمشق بغياب المعارضة

07/10 12:13

 بدأ الاحد في دمشق لقاء تشاوري للحوار الوطني ينظمه النظام على مدى يومين لمناقشة التعديلات الدستورية والبحث في مشروع قانون حول التعددية الحزبية، لكن معارضي النظام قرروا مقاطعته بسبب استمرار اعمال العنف.

 

والقى نائب الرئيس السوري فاروق الشرع كلمة في مستهل اللقاء.

 

ويناقش المشاركون في اللقاء طوال يومين اصلاحات سياسية ولا سيما تعديلات دستورية كالمادة الثامنة التي تجعل من حزب البعث "الحزب القائد للدولة والمجتمع".

 

ويشارك في اللقاء مندوبون عن حزب البعث الذي يتولى السلطة منذ 1963 وشخصيات مستقلة كالنائب محمد حبش.

 

لكن معارضي نظام الرئيس بشار الاسد قرروا مقاطعة اللقاء.

 

وهم يطالبون قبل اي حوار "بانسحاب القوات السورية من المدن والافراج عن المعتقلين السوريين والحق في التظاهر السلمي واجراء تحقيق حول الجرائم المرتكبة ضد المتظاهرين"، كما قال لوكالة فرانس برس معارض طلب عدم الكشف عن هويته.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل