المحتوى الرئيسى

رئيس الرقابة يوافق على مشهدي العلاقة الحميمية والرضاعة في فيلم المسافر

07/10 17:00

غزة - دنيا الوطن

أكد سيد خطاب رئيس الرقابة على المصنفات أنه انتهى من مشاهدة فيلم "المسافر" الذي اثيرت حوله أزمة مؤخراً، بسبب رفض مخرجه أحمد ماهر حذف أي مشاهد من أحداثه بعد أن أكد أن الرقابة اعترضت على مشهدين الأول لعلاقة حميمة بين الفنانة سيرين عبدالنور والممثل المصري خالد النبوي والثاني مشهد رضاعة تظهر فيه أماكن حساسة من الفنانة "نانا".

وأوضح خطاب أن الرقابة لم تصدر أي توجيهات للمخرج أو ملاحظات لحذف اية مشاهد، معرباً عن اندهاشه من تصريحات ماهر بأنه تلقي تعليمات من الرقابة بحذف هذه المشاهد وإلا لن يحصل على التصريحات، وبالتالي لم يعرض "البرومو" الخاص بالفيلم حتى اليوم، قائلا: "يبدو أن المخرج أراد أن يحفز الجمهور لانتظار فيلمه، وأكد سيد خطاب أنه لن يحذف أي مشهد من الفيلم وسيتم عرضه كاملاً، أما عن المشاهد التي علّق عليها الرقباء فقال: "هناك ثلاثة مشاهد الأول لعلاقة ساخنة بين البطل والبطلة في بداية الأحداث والثاني للفظ خارج على لسان أحد الأبطال يقوله في إحدى المناطق الشعبية التي تحدث فيها مصارعة "للديوك" والمشهد الثالث للرضاعة ورأيت أنه فيه بعض المبالغة لظهور "الصدر بالكامل" ولكن قررت التجاوز عنه لأنه ليس بغرض "الشهوة" وهو مشهد مهم ليظهر المخرج العلاقة المقدسة بين الأم وطفلها وفقاً لمعنى الفيلم في المجمل، حيث يدور حول العلاقات الإنسانية بين البشر والأم هي الإنسان الوحيد القادر على تحديد هوية الطفل ويذكر على لسان البطلة قولها: "عندي أربعة أولاد من جوزي الأولاني واتجوزت تاني، ثم تحدثت عن الطفل الذي تحمله في بطنها" ويأتي مشهد الرضاعة ولهذا لم أجد في المشهد مشكلة رقابية هذا بجانب إنني استندت إلى أن هذا المشهد تم تصويره في ثلاثة أفلام من قبل في تاريخ السينما المصرية ولا نعتبره خادشاً للحياء لأنه ليس بهدف معاكسة أو اثارة أو علاقة جنسية ولكنه رضاعة طبيعية. وبذلك يكون الفيلم جاهزاً للعرض في موعده في الثالث عشر من تموز.

يذكر أن فيلم "المسافر" يشارك في بطولته عمر الشريف وخالد النبوي وعمرو واكد وشريف رمزي،وسيرين عبد النور ،واللبنانية نانا، وهو من إنتاج وزارة الثقافة.





سيرين عبد النور







أهم أخبار مصر

Comments

عاجل