المحتوى الرئيسى

رئيس المنظمة السورية لحقوق الإنسان يرفض دعوة حضور الحوار الوطنى بدمشق غدًا

07/09 21:46

رفض الدكتور عمار قربي رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان بسوريا، الدعوة التي وجهت إليه للمشاركة في اجتماعات هيئة الحوار الوطني المزمع عقدها في دمشق غدا- الأحد- ولمدة يومين، برعاية نائب الرئيس السوري فاروق الشرع.

أشار الدكتور عمار قربى فى بيان له اليوم إلي أن الدعوة للحوار اعتراف بشرعية عمل المنظمات الحقوقية تلك الشرعية التي استمدتها المنظمات من الشارع، والتي اضطرت السلطات للاعتراف بها.

أوضح الدكتور عمار، أن أسباب رفضه لدعوة الحوار ليس رفضاً لفكرة الحوار.. حيث إن الرافض الحقيقي للحوار هو النظام السوري الذي لم يهييء البيئة المناسبة له, فقد طالبته من اليوم الأول بسحب الجيش من المدن ووقت القتل والاعتقال، وإلاق سراح المعتقلين السياسيين بمن فيهم 11 ألفا اعتقلوا على خلفية التظاهرات، والسماح للمواطنين بالتعبير عن رأيهم والتظاهر السلمي بكل حرية، وتقديم الجناة والقتلة من عناصر الأجهزة الأمنية والجيش و"الشبيحة" إلى العدالة، وهو مالم يتحقق منه شيء، وإن كانت السلطات السورية كما تدّعي بأنها أصدرت الأوامر بعدم إطلاق النار على المتظاهرين، دون أن ترى تلك الأوامر تنفيذا على الأرض، وتساءل ما جدوى الحوار مع سلطة لا تمتلك القدرة على التحكم في مجريات المرحلة؟


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل