المحتوى الرئيسى

رجوي: امريكا تتحمل مسئولية أشرف مثلما تتحمل هولندا مسئولية "سربرنيتسا"

07/09 17:25

رجوي: امريكا تتحمل مسئولية أشرف

مثلما تتحمل هولندا مسئولية "سربرنيتسا"

مريم رجوي
بغداد: أصدرت امانة "المجلس الوطني للمقاومة الايرانية " ( مجاهدي خلق ) بياناً

أكدت فيه مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الإيرانية ان

الولايات المتحدة تتحمل مسئولية مخيم أشرف في العراق،

وهي "اجسم بأضعاف" من

مسئولية هولندا حيال سربرنيتسكا حينما أصدرت المحكمة الهولندية حكماً ضد الحكومة

الهولندية بسبب تنصل قواتها في البوسنة عند وقوع مجزرة سربرنيتسكا.

وأضافت رجوي في البيان الذي حصلت علي نسخة منه شبكة الاعلام العربية "

محيط" بأن الحكم الصادر عن المحكمة الهولندية اثبت مرة أخري ان الولايات المتحدة هي

المسئولة عن حماية سكان خيم اشرف ، الواقع بمحافظة ديالي العراقية ، حتي حسم امرهم

نهائياً .

 وحذرت من تكرار ما اسمتها بالجريمة ضد الإنسانية المرتكبة

في  يوليو / تموز 2009 وأبريل / نيسان 2011 في أشرف  داعية تدخل امريكا

في اسرع وقت لمنع حدوث جريمة اخري من قبل حكومة نوري المالكي العراقية.

مشيرة إلي ان إيقاف اضطهاد سكان مخيم اشرف يعتبر تقييماً للرئيس

الامريكي باراك اوباما ، وموقفه تجاه النظام الايراني.

جدير بالذكر انه المحكمة الهولندية أًدرت حكماً في مسألة القوات

الهولندية التي كانت قد نقلت إلى البوسنة في عام 1995 أثناء محاصرة سربرنيتسا كقوات

حفظ السلام من قبل "الأمم المتحدة" للمراقبة والتي لم تقم بحماية أرواح المدنيين

المسلمين تجاه خطر الهجمات من قبل صرب البوسنة  ، حيث أمرت المحكمة الحكومة

الهولندية بأن تدفع التعويض لعوائل الضحايا.

وويستند ابيان "المجلس الوطني للمقاومة الايرانية " علي هذا الحكم

الصادر عن هذه المحكمة  مؤكداً ان الحكومة الهولندية مسؤولة عن موت أولئك

الرجال لأنه كان يجب على القوات الهولندية الحافظة للسلام أن تمتنع عن تسليمهم

للعسكريين من صرب البوسنة.

اعتداءات الصرب علي المسلمين
ورفضت المحكمة احتجاج الحكومة الهولندية بأن الجنود الهولنديين كانوا

مؤتمرين بإمرة الأمم المتحدة فلا مسؤولية على هذه الحكومة.

مؤكدة انه بعد

سقوط مدينة سربرنيتسا حصلت «ظروف طارئة» تطلبت من الحكومة الهولندية والقوات

الهولندية أن تمارس دورًا أكثر فاعلية في الإشراف على عمليات الإخلاء، فلذلك تتحمل

الحكومة الهولندية المسؤولية عن ذلك.

فعلى أساس هذه المبادئ الحقوقية ونظرًا للتطورات والأحداث المؤكدة

الواقعة طيلة السنوات التسع الماضية في مخيم أشرف بالعراق تؤكد مريم رجوي علي ان

الإدارة والقوات الأمريكية تتحمل المسؤولية عن هذه الأحداث أكثر وأجسم بأضعاف من

مسؤولية هولندا عن مأساة سربرنيتسا.

معللة ذلك بأنه بخلاف الحالة في

سربرنيتسا الظروف الراهنة في أشرف ناجمة عن احتلال العراق من قبل قوات التحالف

بقيادة أميركا بالتالي هي التي تتحمل كامل المسؤولية عنها، فيما أن هولندا لم يكن

لها دور في حصول الحالة في سربرنيتسا.

بالإضافة إلي ان القوات الأمريكية قامت بتجريد "مجاهدي أشرف" من أسلحتهم

وهي نزعت عنهم جميع أسلحتهم بما فيها الأسلحة التي كانوا بحاجة إليها للحماية

الشخصية إضافة الي توقيع القوات الأمريكية اتفاقية مع كل من سكان أشرف على انفراد

على حمايتهم حتى حسم أمرهم نهائيًا.

وتضيف رجوي انه بخلاف الحالة في سربرنيتسا، فإن سكان أشرف وإضافة إلى أن

"الصليب الأحمر"  والولايات المتحدة اعتبراهم جماعيًا أفرادًا محميين بموجب

اتفاقية جنيف الرابعة.

وقامت مختلف الوكالات الأمريكية بإجراء المقابلة مع

كل منهم على انفراد وبعد إجراء تحقيقات لمدة 16 شهرًا اعتبرتهم الإدارة الأمريكية

كلاً منهم على انفراد أفرادًا محميين بموجب اتفاقية جنيف الرابعة وأصدرت لكل منهم

بطاقة هوية وبطاقة «الشخص المحمي بموجب اتفاقية جنيف الرابعة».

ومنهم

المجاهدون الـ 47 في أشرف الذين استشهدوا نتيجة هجوم القوات العراقية في يوليو/

تموز 2009 وابريل / نيسان 2011 على أشرف والجرحى الـ 1071 الذين أصيبوا نتيجة سلسلة

الاعتداءات التي شنتها القوات العراقية على أشرف منذ يوم 20 فبراير / شباط 2009

وبعد تسليم مهمة الحماية إلى القوات العراقية أي إن جميع هؤلاء الشهداء والجرحى

كانوا يحظون بالموقع القانوني وبطاقة الهوية الخاصة للأشخاص المحميين وكانوا قد

وقّعوا الاتفاق مع القوات الأمريكية على حمايتهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل