المحتوى الرئيسى

ألمانيا تعترف بدولة جنوب السودان وتتعهد بدعمها

07/09 16:42

تعهدت المستشارة أنجيلا ميركل بدعم دولة جنوب السودان، ووصفت يوم تأسيسها بأنه "يوم متميز جداً بالنسبة لأفريقيا". وقالت ميركل السبت (9 تموز/ يوليو 2011) في رسالتها الأسبوعية المتلفزة على الإنترنت إن موضوع السودان سيكون على قمة جدول أعمال مجلس الأمن، الذي تتولى رئاسته ألمانيا حاليا. وأضافت المستشارة: "إننا نريد أن تنشأ دولتان مستقرتان في شمال وجنوب السودان، وجنوب السودان يحتاج على وجه الخصوص إلى دعمنا ودعم المجتمع الدولي بأكمله".

من جانبه دعا وزير الخارجية الألمانية غيدو فيسترفيله حكومة جنوب السودان إلى بناء كيان دولة مستقر وفعال في أسرع وقت ممكن. ويترأس فيسترفيله الأربعاء المقبل جلسة مجلس الأمن في نيويورك، حيث سيتم مناقشة انضمام جمهورية جنوب السودان للأمم المتحدة باعتبارها العضو رقم 193.

وبدأت ألمانيا على الفور علاقاتها الدبلوماسية مع جنوب السودان، حيث توجه مفوض الخارجية الألمانية لشؤون أفريقيا فالتر ليندنر، إلى العاصمة جوبا للمشاركة في احتفالات إعلان قيام دولة جنوب السودان. ومن المقرر أن يسلم ليندنر الرئيس الجديد سيلفا كير وثيقة اعتراف ألمانيا بجنوب السودان التي وقعها الرئيس الألماني كريستيان فولف.

الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي سارع إلى إعلان اعتراف بلاده بجمهورية جنوب السودان. وأكدت الرئاسة الفرنسية في بيان لها أن ساركوزي "عرض على الرئيس سالفا كير إقامة علاقات دبلوماسية وتبادل للسفراء".

كما أعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد  كاميرون اعتراف المملكة المتحدة رسمياً بجمهورية جنوب السودان. وقال كاميرون إن "المملكة المتحدة فخورة بأن تكون بين أول من يعترف باستقلال جنوب السودان، نرحب بجنوب السودان في المجتمع الدولي ونتطلع قدماً لبناء علاقات أكثر قوة بين المملكة المتحدة وجنوب السودان في الأشهر والسنوات المقبلة".

روسيا أيضاً أعربت عن استعدادها للاعتراف بدولة جنوب السودان الوليدة، جاء ذلك على لسان المبعوث الخاص للرئيس الروسي في أفريقيا ميخائيل مارجيلوف لوكالة أنباء ايتار- تاس الروسية.

صورة من الارشيف لرجل يحمل علم جنوب السودانBildunterschrift: صورة من الارشيف لرجل يحمل علم جنوب السودان

"اليوم يشرق نور صباح جديد بعد ظلام الحرب"

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد اعترفت رسمياً بدولة جنوب السودان، وفي هذا الصدد قال الرئيس باراك أوباما : "اليوم يشرق نور صباح جديد بعد ظلام الحرب". وأضاف أوباما أن "الولايات المتحدة ترحب بميلاد دولة جديدة" ، داعياً شمال وجنوب السودان إلى التعايش السلمي .

ونابت سوزان رايس سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة عن الرئيس الأمريكي أوباما في المشاركة بالاحتفالات التي أقيمت في عاصمة دولة جنوب السودان جوبا بمناسبة إعلان قيام الدولة الجديدة، وفي كلمة ألقتها أثناء الاحتفال قالت رايس: "نسعى لتحقيق الرخاء في كل ربوع الدولة الجديدة ونأمل في حل القضايا العالقة بشكل سريع وسلمي في إطار دولة ديمقراطية وهذا يعتمد على الحكم الجيد".

عربياً

لفت الرئيس السوداني عمر حسن البشير الأنظار بمشاركته في احتفالات قيام دولة جنوب السودان، وقد هنأ البشير بالاستقلال اليوم في كلمة ألقاها خلال مشاركته في مراسم مقامة بجوبا، عاصمة جنوب السودان بمناسبة، قيام الدولة الجديدة، مشيراً أمام آلاف الجنوبيين الذين حضروا المراسم إلى إن إرادة شعب الجنوب يجب أن تحترم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل