المحتوى الرئيسى

الديب .. مواطن يشارك بـ ''الثورة أولاً''.. ويضع دستوراً لمصر

07/08 17:11

كتب : محمود حسونة

بروح الفكاهه التي اشتهر بها المواطن المصري على مستوى العالم حتى في وقت الأزمات.. وقف المواطن حسن الديب –60 عاما – من مدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية ليردد ثلاثة كلمات: "استعمار.. احتلال.. اغتصاب" ليلخص بها واقعاً مريراً عاشه المصريون على مدار عشرات السنين.


واعتاد "الديب" القدوم من قريته بالزقازيق كل خميس وجمعة للمشاركة في جميع المليونيات، متخذاً من شيكارة بلاستيك رداءً له يكتب عليها أفكاره ومطالبه وأحلامه لمصر، رافعا في يده قمصان نوم في إشارة إلى فساد النظام السابق، وما عثر عليه من ملابس داخلية نسائية وقتها في مكتب العادلي وزير الداخلية.

وضع الديب لائحة خاصة به ورسم شعار الهلال والصليب في أعلاها وكتب في مقدمتها " العدل أساس الملك" ، كما كتب "  أخي لقد تجاوز الظالمون المدي ولابد من وضع دستور قوي يحكم البلاد" محذرا في رسالته الطويلة التي كتبها علي ملابسه من الضحك علي الشعب مرة أخري أو التهاون في حقوقه، وإلا سيخرج الفقراء في ثورة للجياع تخرق بالأخضر واليابس.

وفى دستور "عم حسن الديب" الذي يتكون من أربعة مواد فقط طالب في المادة الأولي بتوحيد الشعب، والثانية إعلان الحرب على الطغيان، والثالثة إعدام الفاسدين، والرابعة إعدام عز "الطبال".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل