المحتوى الرئيسى

شبيحة الأسد تذبح "بلبل" الثورة السورية!

07/08 12:20

دمشق- وكالات الأنباء:

واصل شبيحة النظام السوري جرائمهم بحق الثوار، وقاموا بذبح الشاب السوري إبراهيم قاشوش، أحد رموز الثورة ومنشدها؛ الذي صدح بصوته في ليالي مدينة حماة، مطالبًا بالحرية والكرامة.

 

وأكد أصدقاء "بلبل الثورة السورية"- كما يحلو لمحبيه تسميته- أنه قاد "عراضة حموية" في "جمعة ارحل" الشهيرة، وصدح بأهازيج ثورية ألهبت حماسة الملايين من المتظاهرين وفي صبيحة يوم الأحد الماضي خرج متوجهًا لعمله، لكنه تعرض لعملية اختطاف من قبل قوات الأمن؛ ليعثر عليه بعد ذلك ملقًى في نهر العاصي بعد قطع رقبته بسكين!.

 

ويصر محبو قاشوش على ترديد أغنيته في المظاهرات: "ارحل يا بشار ومانّك منّا.. خود ماهر وارحل عنّا... شريعتك سقطت عنّا، ويلا ارحل يا بشار"، و"يا بشار ويا كذاب.. وتضرب أنت وهالخطاب.. الحريّة صارت عالباب.. ويلا ارحل يا بشار".

 

وسارعوا إلى إنشاء أكثر من 12 صفحة عبر الـ(فيس بوك) تخليدًا لذكراه، مؤكدين عزمهم على مواصلة ما بدأه رفيقهم والغناء للحرية في ساحات المدن السورية، حتى ولو كان ثمن الكلمة الذبح من الوريد إلى الوريد.

 

يُذكر أن مدينة حماة السورية التي شهدت خروج أضخم المظاهرات المناهضة للأسد منذ بدء الاحتجاجات لا تزال محاصرةً من قبل قوات الأمن، وقد نزح المئات من سكانها نحو الجنوب خوفًا من شنِّ الجيش عملياتٍ عسكريةً انتقاميةً على غرار ما وقع في مدينة جسر الشغور ودرعا.

 

وفي سياق متصل استشهد ثلاثة أشخاص برصاص قوات الأمن في حرستا بريف دمشق، في حين ارتفع عدد من ارتقوا بمدينة حماة في اليومين الماضيين إلى 26 شخصًا.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل