المحتوى الرئيسى

مجلس النواب الاميركي يحذر الفلسطينيين من مغبة التوجه الى الامم المتحدة

07/08 08:22

واشنطن (ا ف ب) - حذر مجلس النواب الاميركي الخميس الفلسطينيين من انهم يواجهون احتمال خفض المساعدات الاميركية اذا قرروا المضي في خطتهم السعي لطلب الاعتراف بدولتهم في الامم المتحدة بدون اجراء مفاوضات مباشرة مع اسرائيل.

وصوت مجلس النواب باغلبية ساحقة (406 اصوات مقابل 6) على قرار رمزي يوجه رسالة قوية الى الفلسطينيين بعد اسبوع على تبني مجلس الشيوخ قرارا مماثلا.

ويحث القرار الذي صوت عليه مجلس النواب الخميس وعلى غرار القرار الذي صوت عليه مجلس الشيوخ، الرئيس باراك اوباما على النظر في تعليق المساعدة للسلطة الفلسطينية رهنا بما ستؤول اليه حكومة الوحدة الوطنية بين حركتي فتح التي يتزعمها الرئيس محمود عباس وحماس الاسلامية.

وجاء في القرار الذي قدمه مسؤولون ديموقراطيون وجمهوريون ان "اية حكومة وحدة وطنية فلسطينية يجب ان تنبذ علنا ورسميا الارهاب والقبول بحق اسرائيل في الوجود والتأكيد مجددا على الاتفاقات الموقعة مع اسرائيل".

وقد اعد القرار زعيم الغالبية الجمهورية في مجلس النواب اريك كانتور وزعيم الاقلية الديموقراطية ويب ستيني هوير.

ويجدد القرار التأكيد على الدعم الاميركي لحل الدولتين مع "دولة اسرائيل اليهودية الديموقراطية ودولة فلسطينية ديموقراطية قابلة للحياة تعيشان جنبا الى جنب بسلام وامن واعتراف متبادل".

ويحذر مع ذلك من "عواقب خطيرة في مجال المساعدات الاميركية للفلسطينيين وللسلطة الفلسطينية" في حال طلب الجانب الفلسطيني اعترافا من الامم المتحدة خارج التفاوض مع اسرائيل.

والقرار يدعم معارضة اوباما لمسعى الفلسطينيين في الامم المتحدة ويحثه على الاعلان ان واشنطن ستستخدم حق النقض ضد اي قرار يتعلق باعلان دولة فلسطينية امام مجلس الامن اذا لم يات نتيجة مفاوضات بين اسرائيل والفلسطينيين.

وكان كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات اشار الخميس الى وجود خلافات عميقة جدا بين الفلسطينيين والادارة الاميركية حول التوجه الى الامم المتحدة للاعتراف بدولة فلسطين ونيل العضوية الكاملة.

وقال عريقات لوكالة فرانس برس في اتصال هاتفي من واشنطن عقب سلسلة لقاءات مع مسؤولين في الادارة الاميركية ووزارة الخارجية "هناك خلافات عميقة جدا مع الادارة الاميركية في مسالة توجهنا الى الامم المتحدة ومجلس الامن لطلب الاعتراف بدولة فلسطين على حدود عام 1967".

وتحدث عريقات عن تهديدات اميركية باستعمال حق النقض (الفيتو) ضد التوجه. وقال "لقد ابلغونا انهم سيصوتوا بالفيتو اذا توجهنا الى مجلس الامن الدولي كما ابلغونا انه ستكون هناك قرارات في الكونغرس بقطع المساعدات اذا توجهنا الى الامم المتحدة".

وياتي ذلك فيما سيعقد ممثلون عن اللجنة الرباعية حول الشرق الاوسط التي تضم الامم المتحدة والاتحاد الاوروبي وروسيا والولايات المتحدة، اجتماعا في واشنطن في 11 تموز/يوليو.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل