المحتوى الرئيسى

الشاب خالد يدافع عن غنائه مع ابن مطرب يهودي يدعم "إسرائيل"

07/07 21:09

دافع المطرب الجزائري الشاب خالد -الملقب بملك الراي- عن اعتزامه الغناء مع ابن المطرب الفرنسي اليهودي من أصول جزائرية "أنريكو ماسياس" الممنوع من زيارة الجزائر، لدعمه إسرائيل بفنه وماله.

وقال الشاب خالد قبل مغادرته الجزائر، التي أحيا فيها حفلا بمدينة وهران في إطار الاحتفالات الخاصة بعيد الاستقلال: "بالفعل لدي مشروع فني معه، لكنه لا يزال قيد التحضير، وقد أتراجع عنه".

وأضاف في تصريحات خاصة لـmbc.net: "الفن ليس له حدود، وابن أنريكو ماسياس ليس له أي ذنب في أن يكون أبوه يهوديًا"، وتابع: "من حق جمهوري أن يغضب، لكنه سيحب العمل الفني الذي سيجمعنا معًا قريبًا".

من جانب آخر، استغرب ملك الراي أن يطلق أمير الراي الشاب مامي تصريحات بخصوص عدم دعمي له في السجن، وقال: "أنا لا ألومه، لكن كان عليه ألا يُخطأ أمام الرأي العام، ويضعني في موقف حرج، فقد اتصلت به مباشرة بعد خروجه من السجن، وطلبت منه ألا يفقد الأمل ويواصل عمله".

وأضاف الشاب خالد أن ساحة أغنية الراي عادت لتألقها من جديد بفضل عودة الشاب مامي الذي يبقى نجمًا من نجوم هذه الموسيقى التي دفعتها إلى العالمية وجاء هو من بعدي.

كان الشاب خالد أحيا حفلا غنائيًا، وكشف أنه أقلع عن شرب الخمر "حفاظًا على أخلاق بناته"، مضيفًا أن "ألبومه الجديد سيكون جاهزًا مطلع عام 2012م".

وردًا عن سؤال يتعلق بإمكانية أن تنتقل عدوى الثورات الشعبية إلى الجزائر بسبب أزمة السكن والانتحارات حرقًا بالنار وغياب مناصب العمل، قال الشاب خالد: "لا يمكن أن ينتفض الشعب الجزائري ضد رئيسهم، الآن الجميع يحبون عبد العزيز بوتفليقة، فهم من انتخبوه وهو ليس كغيره من الحكام".

وأضاف ملك الراي وهو يبتسم "الجزائر بخير والحمد لله، وكل المشاكل التي تحدث هنا وهناك يمكن أن تحل". وأضاف "المشاكل الحقيقية ليست في رئيس الجمهورية، بل في المسؤولين الذين من المفروض أن يقوموا بعملهم، لكنهم لا يفعلون".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل