المحتوى الرئيسى

"أكوا باور" ليست قلقة حيال الدين بقيمة 476 مليون دولار المترتب على استحواذها على شركة أردنية

07/07 20:10

المصدر: داو جونز – نفط وكيميائيات

دبي (زاويا داو جونز) – أفاد رئيس شركة "أكوا باور" التنفيذي الخميس أن الشركة السعودية لتطوير محطات الكهرباء والمياه ليست قلقة من ترتّب مستحقات غير مسددة بقيمة 476 مليون دولار على استحواذ تم مؤخراً في الأردن.

ويُشار إلى أن "أكوا باور" المملوكة للقطاع الخاص قد اشترت حصة مسيطرة في "شركة توليد الكهرباء المركزية" الأردنية مقابل ما يقارب 100 مليون دولار في حزيران/يونيو، وذلك، حين استحوذت على نسبة 65% في شركة "إنارة لاستثمارات الطاقة" الأردنية التي تبلغ قيمة حصتها ونسبتها 51% في "شركة توليد الكهرباء المركزية" 144 مليون دولار.

وطالبت شركة "مصفاة البترول الاردنية" (JOPT.AJ) مباشرة بالدين بعد إتمام العملية.

ويمثل مبلغ 476 مليون دولار مدفوعات متأخرة من قبل "شركة توليد الكهرباء المركزية" إلى "مصفاة البترول الأردنية" مقابل الوقود الذي تستخدمه في محطات توليد الكهرباء، بحسب ما أفاد به رئيس "أكوا باور" التنفيذي بادي بادماناتان في دبي.

إلا أن كلفة الوقود من المفترض أن يتم تسديدها إلى "شركة توليد الكهرباء المركزية" من قبل المرفق العام الحكومي الأردني "شركة الكهرباء الوطنية"، بحسب ما أضاف. وأفاد بادماناتان أن مدفوعات "شركة الكهرباء الوطنية" إلى "شركة توليد الكهرباء المركزية" لم يكن قد تم تسديدها وهو سبب عدم تسديد "شركة توليد الكهرباء المركزية" ما مترتب عليها إلى "مصفاة البترول الأردنية".

وقال إنه "صحيح فنياً أنه يترتب على "شركة توليد الكهرباء المركزية" وعدد من الشركات الأخرى بعض المستحقات المالية إلى"مصفاة البترول الأردنية"، إلا أن ما مستحق من "شركة الكهرباء الوطنية" هو مال. وخلاصة الأمر هو أن الأمور جميعها تعود إلى المكان نفسه. "مصفاة البترول الأردنية" هي شركة حكومية و "شركة الكهرباء الوطنية" كذلك الأمر".

ويُشار إلى أن "مصفاة البترول الأردنية" هي كناية عن شركة مساهمة تمتلك فيها "المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي" 20% من الأسهم في حين أن "الطاقة الكهربائية الأردنية" تمتلك جزءاً من 68% من الأسهم المدرجة في البورصة.

ويُشار إلى أن اتفاق "شركة توليد الكهرباء المركزية" التابعة لشركة "أكوا" قد حظي بدعم من "مؤسسة التمويل الدولية" وهي جزء من "مجموعة البنك الدولي" التي تستثمر 10.5 ملايين دولار في شركة توليد الكهرباء الأكبر في الأردن.

وتعمل الشركة السعودية على توسيع حضورها العالمي في إطار إستراتيجية نمو طموحة شهدت قيام الشركة الجديدة التي تأسست سنة 2004 تطوير محطات كهرباء داخل المملكة العربية السعودية. واشترت الشركة محطة توليد كهرباء مملوكة للقطاع الخاص في عمان وتعمل على التوصل إلى إتمام العمليات المالية المتعلقة بمحطة كهرباء خاصة أخرى في تركيا إلى جانب استحواذها على "شركة توليد الكهرباء المركزية".

وأفاد بادماناتان أن الشركة تهدف إلى إقامة ما يقارب نصف طاقتها خارج المملكة العربية السعودية في غضون عشر سنوات.

وتقدم الشركة عروض على مشاريع أخرى في الأردن، والكويت، والإمارات العربية المتحدة والمغرب، وجنوب أفريقيا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل