المحتوى الرئيسى

مرشد الإخوان يحذر من التهافت على حصد غنائم الثورة

07/07 13:53

فيما يعد تأكيداً لموقف الإخوان المسلمين من "جمعة التطهير والقصاص"، أكد د. محمد بديع المرشد العام للإخوان المسلمين أن تحركهم يأتى لدعم حرية الشعب وتقرير حقوقه المشروعة، محذرا مما وصفه بتهافت البعض على حصد الغنائم وتوزيعها، وتحديد النسب، خاصة أن الأمورَ لم تستتب بعد والحقوق لم تسترد والمجرمين لم يحاسبوا.

وطالب بديع فى رسالته الأسبوعية بالتوحد على مصالح الأمة العليا والترفع عن ما وصفها بسفاسف الأمور، قائلا "ليبذل كل منا قصارى جهده ووسعه لنستحق نصر الله وتأييده"، موضحا فى رسالته التى جاءت بعنوان "التعرُّض لسنن الله فى التغيير"، أن هناك تحديات كثيرة لا تقل أهميةً عن إسقاط الطغاة الظالمين، منها بناءٍ البلاد واستعادة الحقوق المنهوبة ومحاكمة القتلة والمجرمين، واستعادة كرامة الوطن والمواطن، وبناء نهضةٍ حقيقيةٍ.

واعتبر بديع أن قوةَ الإرادة نحو التغيير هى الفيصل، قائلا "السنن الربانية هى أحكام الله تعالى الثابتة فى الكون، وعلى الإنسان فى كل زمانٍ ومكانٍ أن يُجاريها ويتعرَّض لها"، مضيفاً أن التغيير سنة ثابتة من السنن الإلهية تفرض نفسها، والأمم لا تستطيع أن تُغيِّر واقعها إلا بعد أن تُغيِّر من ذاتها، وتجارى القانون الفطرى الإلهى.

وشدد بديع على أن الوحدة بين المسلمين والمسيحيين والرجال والنساء والشباب وكل التيارات والانتماءات السياسية على اختلاف توجهاتها ومشاربها، وعدم الفرقة هى سر القوة، مطالبا بالتوحد والتكاتف حول القضايا الكبرى، مضيفاً أن المعركة الحقيقية مع النفس قبل أن تكون مع الأعداء، داعيا للعمل على إصلاح النفس لتعين على استيعاب الجميع والتعاون المثمر والبناء بين جميع أبناء الوطن.

وطالب بديع بالأخذ بالأسباب، مستشهدا بالثورات العربية وتحرَّك الناس الذين انتفضوا بإيجابية ضد الظلم والظالمين، مضيفا أن المرحلة المقبلة تحتاج من الجميع أن يأخذوا بالأسباب عن طريق النهضة والحرية والتقدم وتحقيق العدل والمساواة ونصرة المظلوم، حتى يتحقق وعد الله.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل