المحتوى الرئيسى

> رئيس صندوق ضحايا الثورة: لن نتواني عن رعاية أسر الشهداء

07/07 21:11

تعهد المهندس هاني محمود رئيس مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، التابع لمجلس الوزراء، ورئيس صندوق الرعاية الصحية والاجتماعية لضحايا ثورة 25 يناير بتوفير العلاج المناسب لضحايا الثورة وصرف نفقات العلاج التي تحملتها أسرهم في الفترة الماضية.

وقال خلال اجتماع تم بهذا الشأن أمس لتنظيم عمل الصندوق خلال الفترة المقبلة، أن كل من توفي أو أصيب أثناء الفترة من 25 يناير وحتي 24 مارس الماضي جراء أحداث الثورة من ضحاياها دون تفرقة أو تصنيف، مع اعتبار حالات الوفاة بعد تاريخ 24 مارس 2011 بسبب إصابات حدثت قبل هذا التاريخ من ضحايا الثورة.

كما يعتبر أقارب الدرجة الأولي للمصاب بعجز كلي أو المتوفي هم الأسرة التي سيقوم الصندوق بمنحها الأولوية في تقديم الدعم والرعاية.

كما قرر المجلس أن يتركز عمل الصندوق في المرحلة الحالية علي استكمال إجراءات صرف دعم المصابين (5000 جنيه للمصاب بنسبة عجز أيا كانت نسبتها و2000 جنيه للمصابين دون نسبة عجز) وذلك طبقًا للنظام المعلن.

واستكمال إجراءات صرف معاشات أسر الشهداء (1500 جنيه شهريًا طبقًا للنظام المعلن).

والحالات التي مازالت تحت العلاج وترغب في استكمال علاجها سيتم إصدار قرار بعلاجها علي نفقة الدولة فور تقديم تقرير طبي معتمد وصورة من بطاقة الرقم القومي.

والحالات التي سيقر القومسيون الطبي بحاجتها للسفر للعلاج بالخارج سيقوم الصندوق بالتعاون مع وزارة الصحة تحمل جميع تكاليف العلاج.

والبدء في إجراءات صرف نفقات العلاج التي تحملتها أسر الضحايا من مالهم الخاص، وذلك بعد تقديم صور المستندات الدالة علي الصرف لمكتب الشئون الاجتماعية التابع له لمراجعتها علي أن تقدم أصول المستندات قبل الصرف.

والتنسيق مع منظمات العمل المدني لاستكمال قاعدة البيانات الخاصة بضحايا الثورة، وكذلك حصر الحالات التي مازالت تحت العلاج والجهة المسئولة عنها.

والانتهاء من اللائحة التنفيذية والهيكل التنظيمي للصندوق حتي يتمكن من أداء دوره المنوط به علي وجه السرعة.

وأكد مجلس إدارة الصندوق أن الدولة لن تتواني عن رعاية أسر ضحايا الثورة، وتوفير جميع ما يكفل لهم حياة كريمة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل