المحتوى الرئيسى

"قرطاج" يحتفي بالثورة والوطن

07/06 17:25

ولم يقم مهرجان قرطاج وهو أحد أعرق المهرجانات العربية بالمسرح الأثري لقرطاج هذا العام بسبب مخاوف أمنية على ما يبدو. وتستمر الدورة الحالية حتى 16 من الشهر المقبل.

حاول حفل افتتاح مهرجان قرطاج في نسخته الجديدة التخلص من طابع التسييس الذي كان يفرض عليه كل عام من خلال فنانين موالين للنظام لكنه جاء بنكهة سياسية بامتياز حين امتزجت أشعار الحرية والانعتاق بأغان للوطن في حفل للفنان التونسي رضا الشمك بعنوان "إرادة الحياة" حيث شارك فيه عدد من الأصوات الموسيقية من تونس منها أسماء بن أحمد ونوال بن صالح ووليد المزوغي وروضة بن عبد الله ولبنى نعمان.

وزير الثقافة التونسي (وسط) تراجع عن إسناد حفل الافتتاح للفنان لطفي بشناق (الفرنسية)

قراءات شعرية
وتضمن العرض جملة من القراءات الشعرية المتناغمة مع السياق العام للمهرجان في دورته الأولى بعد الثورة إذ سجل حضور قصائد لمحمود درويش منها "تكبر" و"الزنبقات السود" و"يطير الحمام"، وقصيدة "الديك" للشاعر السوري الراحل نزار قباني، ثم قصيدة شاعر تونس أبي القاسم الشابي الشهيرة "إرادة الحياة". كما شدا الفنانون عددا من الأغاني حول الحرية وحب الوطن من بينها أغنية "حرية" و"احلم" من كلمات وألحان رضا الشمك.

وبالتوازي مع عرض "إرادة الحياة" احتضن فضاء المسرح البلدي بالعاصمة عرضا للأوركسترا السيمفوني بإدارة حافظ مقني، وأقيمت سهرة الثورة بحصن حلق الوادي "الكراكة" وقدمتها عشر فرق شبابية من شبان الثورة التونسية وتضمنت أغاني ممنوعة مثل أعمال مغني موسيقى الراب "الجنرال" الذي تم إيقافه قبل الثورة بسبب مواقفه ضد بن علي.

وأثار حفل افتتاح مهرجان قرطاج جدلا كبيرا حين قام وزير الثقافة بتكليف الفنان لطفي بوشناق بافتتاح الدورة الحالية لمهرجان قرطاج الدولي قبل أن يتراجع ويستعيض عنه بحفل فني تحييه مجموعة من فناني الراب الذين كان لهم دور كبير في تأجيج الثورة التونسية بحلق الوادي وآخر في المسرح البلدي وثالث في اكوريوم قرطاج.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل