المحتوى الرئيسى

الكتاتني: "المصري اليوم" تكذب

07/06 00:50

نفي د. سعد الكتاتني الأمين العام لحزب الحرية والعدالة ما نشرته صحيفة المصري اليوم الأربعاء علي لسان رئيس الحزب الدكتور محمد مرسي من أنه وصف معارضي تعديل الدستور والمطالبين بتأجيل الانتخابات بأنهم "صهاينة

وأنتقد ضمنا تصديق الجمعية الوطنية للتغيير ما نشرته المصري من أكاذيب ومهاجمتها للإخوان بناء عليه.

ونفي الأمين العام للحزب ما ذكرته الجريدة مما هو منسوب الى رئيس الحزب من تصريحات قال إنها "تجافي الحقيقة جملة وتفصيلا " مدللا على كذب وتضليل الجريدة بأن ما نشر في الصفحة الأولى بالجريدة يتعارض مع ما جاء في الصفحة السابعة وعنوان الخبر والذي لا يعبر إطلاقا عن الحقيقة ونص الكلام ومضمونه الكلام.

كما نفي– في بيان وصل "بوابة الوفد" نسخة منه- صحة ما اختلقته الجريدة من تصريحات وهمية، مؤكدا أنه تابع باستياء ورفض للبيان الذي أصدرته الجمعية الوطنية للتغيير استنادا الى ما جاء في الجريدة "ويربأ الامين العام للحزب بالجمعية الوطنية ان تنزلق في هذا المنزلق وان تسير خلف اختلاقات تقوم بها المصري اليوم ساعية من جراء ذلك الى تفتيت الصف الوطني والجماعة الوطنية المصرية" .

ولفت الكتاتني نظر الجمعية الوطنية للتغيير الى "لغة العداء" في بيانها الذي اصدرته تماشيا مع ذات اللغة التي تضمنها الخبر المذكور في المصري اليوم ، وأكد على حرص الحزب على لم شمل الجماعة الوطنية والحفاظ على مكتسبات الثورة ضد الطامعين من اعداء الخارج وبقايا النظام البائد في الداخل .

وفي وقت سابق شنت "الجمعية الوطنية للتغيير"، و"المجلس الوطنى المصرى"، هجومًا عنيفًا على جماعة الإخوان المسلمين وحزب الإخوان "الحرية والعدالة"، على خلفية ما وصفوه بالتصريحات غير المسئولة، والأوصاف الهابطة التى أطلقها رئيس الحزب الدكتور محمد مرسى، اتهم فيها الداعين لتأجيل الانتخابات، بأنهم "صهاينة، وأذناب صهاينة، وأذناب النظام الساقط، ومن المرجفين والمثبطين، والساعين لتحقيق مصالح الصهاينة والأمريكان".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل